بنكيران: إذا فقدنا مقعدين فلازالت لدينا الأغلبية والأصوات التي حصدناها في سيدي افني نظيفة

بنكيران: إذا فقدنا مقعدين فلازالت لدينا الأغلبية والأصوات التي حصدناها في سيدي افني نظيفة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 27 أبريل 2014 م على الساعة 21:47

بعث  رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، خلال المهرجان الختامي للحملة الوطنية الحادية عشر لشبيبة العدالة و التنمية بميدنة الجديدة، رسائل سياسية لخصومه حيث قلل من خسارة مقعدين برلمانين بكل من دائرتي مولاي يعقوب و سيدي افني، مبرزا إن ذهب مقعدين، فحزبه لازال يتوفر على 105 مقاعد تمكنه من الأغلبية لإستكمال تسييره للحكومة، وتساءل بنكيران عن من سهل الطريق نحو الفائزين بالمقعدين البرلمانين، مؤكدا بإفتخار أن الأصوات التي حصدها الحزب بدائرتين، تكفيه لأنها صوتت عن قناعة. ويضيف بنكيران  « أتحدى أي واحد أن يقول أن أحدا من حزب العدالة والتنمية أعطى للناخبين 100 درهم أو 200 درهم »، مضيفا أن « ما حصلنا عليه من أصوات كانت نظيفة ». كما أكد عبد الإله ابن كيران أنه لن يتخلى عن الإصلاح، لأن المغرب يضيف « بلد عزيز على قلوبنا، لذا لن نتخلى بل سنكون فداء لهذا الوطن، لكي يستمر في مسيرته التاريخية المظفرة »، مضيفا « جئنا لخدمة الناس لا لخداعهم ونفاقهم، ولكن لخدمة الوطن بمنطق المصلحة العامة وليس بمنطق ملء الجيوب وبيع الأوهام للناس ». وقال ابن كيران أن « الإصلاح فكرة ومنهج يحتاج لرجال ونساء صامدين قلوبهم معلقة بالله ونحن في بداية الطريق »، مخاطبا شباب « المصباح »، « أملنا في أن تكونوا رجالا في أن تستحقوا قيادة الأمانة، وأن لا تتصارعوا على المواقع والامتيازات والمصالح، مثل ما يجري في بعض الأحزاب السياسية ». وبعد أن أوضح ابن كيران أن بعض الناس يظنون أن السياسة مكر وخديعة وإعلام مأجور وبلطجة، ولكن هذا أمر غير صحيح، مبينا أن السياسة طريق للإصلاح، ولكن –يضيف ابن كيران- « فيها فخ يجب الحذر منه وهو ارتباطها بالمصالح والوجاهة والبروز في المجتمع »، مشيرا إلى أن الجميع تتنازعه هذه المعاني، لكن الأساس أن يبقى الأصل هو أننا ندخل السياسة من أجل الإصلاح.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة