الداودي:لهذا أطالب بأن يسري على قاتلي الطالب الحسناوي قانون الإرهاب ولهذا بكيت في جنازته | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الداودي:لهذا أطالب بأن يسري على قاتلي الطالب الحسناوي قانون الإرهاب ولهذا بكيت في جنازته

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 03 مايو 2014 م على الساعة 14:07

 »لا يمكن أن تفسر العواطف.هناك كثير من العناصر اجتمعن وحملتني على البكاء، أنا بطبعي أتأثر بحزب محيطي »، يقول وزير التعليم العالي الحسن الداودي، في تعلق منه على بكائه أثناء تشييع جثمان الطالب عبد الرحيم الحسناوي، ويضيف الوزير قائلا » عندما تقف أمام ام تقول:أنا أسامح قاتل ابني، وعندما تنظر كيف تعامل آباء مع فلذة كبدهم، وإلى تضامن ساكنة المنطقة مع العائلة المكلومة في ابنها..لا يسعك إلا أن تتأثر ».   وأشار الوزير الداودي أن إدارة جامعة ظهر الهراز بفاس »بريئة من هذا الفعل الإجرامي، الذي حدث ما بين الساعة الثانية عشرة والثانية ظهرا، ولم يكن هناك أساتذة، كما ان عدد الطلبة كان قليلا، إضافة إلى ذلك، فالحدث وقع في اقل من عشر دقائق ولم يصل ذلك إلى علم المسؤولين إلا بعد انسحاب الجناة الذين هيؤوا قبليا لجريمتهم واختاروا لها الزمن المناسب ».   وطالب الداودي في حوار نشر في جريدة المساء بعدد نهاية الأسبوع،  بأن »يسري على مرتكبي هذه الجريمة قانون الإرهاب، لأن هذا صراع ايديولوجي يستعمل فيه العنف، لا يمكن أن نأتي بقانون الإرهاب ونستثني منه هذا النوع من الجرائم.الطلبة بكل فصائلهم أبناء لنا ». 

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة