أبو النصر لـ"فبراير.كوم":هذا ما ستخلفه دورية حصاد والداودي بالجامعة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

أبو النصر لـ »فبراير.كوم »:هذا ما ستخلفه دورية حصاد والداودي بالجامعة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 10 مايو 2014 م على الساعة 11:12

  أوضح محمد أبو النصر الكاتب الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بالدار البيضاء لـ »فبراير.كوم » أن قرار السماح لدخول السلطات المحلية بالدخول إلى الجامعات والأحياء الجامعية إذا كان هناك تهديد للأمن أو للنظام العام، وذلك بهدف حماية الأرواح والأشخاص والممتلكات، لا يزيد إلا التوتر والمواجهة والاصطدامات أكثر داخل الجامعة.   وإذا ما كان سيؤثر  ذلك القرار على استقلالية الجامعة، أفاد أبو النصر أن مفهوم الاستقلالية ليس لديه علاقة بالأمن، بل يعني الاستقلالية البيداغوجية والمهنية في التسيير والتدبير لمؤسسات التعليم العالي، معتبرا أن تمويل الجامعة وتسييرها يكون بشكل مستقل عن ما يجري وطنيا بحكم خصوصيتها ومهامها في المنطقة.      ولتفادي الانتهاكات التي تقع داخل الجامعات المغربية، قال أبو النصر « إنه ينبغي أن يكون النقاش داخل الجامعة نقاشا ديمقراطيا، لأن احترام حرية التعبير والفكر والحرية الأكاديمية هو الذي من شأنه أن يعطي للجامعة خصوصيتها ومهمتها »، أما « هادشي ديال التخاريف معمرو يعطي شي حاجة غادي يعطي غير الكوارث يورد أبو النصر ».    وكان القرار المشترك الذي أصدره وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، لحسن الداودي، وزميله في الحكومة، وزير الداخلية، محمد حصاد، والقاضي بالسماح  للسلطات المحلية بالدخول إلى الجامعات والأحياء الجامعية إذا كان هناك تهديد للأمن أو للنظام العام، وذلك بهدف حماية الأرواح والأشخاص والممتلكات، قد أثار  موجة غضب بين رواد الموقع الاجتماعي « الفايسبوك »، حيث اعتبره الكثيرون « عسكرة » للجامعة المغربية، وترهيبا للطلاب الجامعيين، رافعين شعار  » لا لعسكرة الجامعة..لا للاستبداد ».       

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة