إلياس العماري ينقل تجربة العدالة الانتقالية إلى فلسطين

إلياس العماري ينقل تجربة العدالة الانتقالية إلى فلسطين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 12 مايو 2014 م على الساعة 9:31

انعقدت بمدينة طنجة على مدى يومي السبت والأحد 10و11 ماي الجاري، ورشة العمل حول « العدالة الانتقالية في السياق الفلسطيني والنموذج المغربي »، المنظمة بشراكة بين مؤسسة دعم فلسطين الدولية التي يرأسها قيادي حزب الأصالة والمعاصرة، والمجلس الوطني لحقوق الإنسان، والمركز الفلسطيني لأبحاث السياسات والدراسات الاستراتيجية- مسار، ومؤسسة إدارة الأزمات الفنلندية الدولية.    وأصدرت ورشة العمل أعلاه في ختام أشغالها  تقريرا توصلت « فبراير.كوم » بنسخة منه، تضمن مجموعة من التوصيات من أهمها البحث في السيناريوهات المختلفة للعدالة الانتقالية في السياق الفلسطيني، ودعم اتفاق المصالحة الفلسطيني (إعلان مخيم الشاطئ)، باعتبار الالتزام بتنفيذه، يشكل الحاضنة لتحقيق المصالحة المجتمعية والعدالة الانتقالية.    كما تضمن التقرير إعداد دراسة متخصصة، حول الأهداف والآليات الملائمة لتحقيق المصالحة المجتمعية، وكدا مأسسة عمل لجنة المصالحة المجتمعية، بما يتضمن الأهداف والتشكيل والإطار القانوني الناظم لعملها، ومجالات اختصاصها، ومعايير ومواصفات أعضائها.    ومن بين التوصيات التي يحتوي عليها كذلك التقرير الآنف الذكر، هناك العمل على تقديم اقتراحات عملية فيما يتعلق بتوفير الموارد المالية اللازمة لإنجاح مسار المصالحة المجتمعية والعدالة الانتقالية، فضلا عن تقديم مقترحات حول الأدوار والمسؤوليات الخاصة بكل من منظمة التحرير الفلسطينية، والحكومة، والمجلس التشريعي، والأحزاب والمجتمع المدني، إضافة إلى اقتراح برامج مساندة تشمل التوعية بثقافة التسامح وتفعيل الإعلام، وتأهيل المتضررين.      

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة