حداد: هذا مصير تحالفنا مع بنكيران إذا فزت بالأمانة العامة وهذه حقيقة تعيين أحد أقاربي بديواني

حداد: هذا مصير تحالفنا مع بنكيران إذا فزت بالأمانة العامة وهذه حقيقة تعيين أحد أقاربي بديواني

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 14 مايو 2014 م على الساعة 13:00

أكد لحسن حداد، المنافس الأبرز لمحند لعنصر على سباق الأمانة العامة لحزب الحركة الشعبية، أن الحزب لن ينسحب من حكومة عبد الإله بن كيران، إذا تمكن من الظفر بمنصب الأمين العام »، مشيرا في هذا المضمار إلى أن  » التحالف مع حزب العدالة والتنمية تم في إطار أغلبية حكومية باشرت مجموعة من الإصلاحات المهمة »، مضيفا أن  » أي خروج من هذه الحكومة سيخلق جوا من عدم الاستقرار، وسيعطل عملية الإصلاحات التي باشرتها الأغلبية الحكومية التي يقودها « البيجيدي ».   وبخصوص الأخبار التي راجت حول كونه مرشح الأمازيغ داخل حزب « السنبلة » قال لحسن حداد، في الندوة الصحفية التي عقدت صباح اليوم بالرباط، أنه من أكبر المحبين والمتعلقين باللغة الأمازيغية منذ أن كان صغيرا »، مشيرا إلى أن جل أفراد أسرته من الأمازيغ، وقد كان يكتب عن اللغة الأمازيغية باللغة الانجليزية منذ ما يناهز 15 عاما ».   فالأمازيغية، يردف لحسن حداد، « ملك لجميع المغاربة وتراث وارث لكل المواطنين، أمازيغ وعرب كانوا، وحزب الحركة الشعبية ليس بحزب الأمازيغ، بل حزب يدافع عن اللغة الأمازيغية »، مؤكدا أن  » مسألة الأمازيغ والعرب التي يحاول البعض إثارتها مع اقتراب مؤتمر الحزب، مجرد مطية لخلق النعرات التي لسنا في حاجة إليها في الوقت الراهن ». ونفى لحسن حداد أن يكون قد عين أحدا من أفراد أسرته أو أقاربه بديوانه »، مضيفا أن  » المحجوبي أحرضان له كامل الحرية في أن يساند الأمين العام الحالي، امحند لعنصر في انتخابات الأمانة العامة، قبل أن يعود ليؤكد أن كل من لعنصر، أمسكان، أحرضان، « رموز تاريخية » يجب أن تحفظ كرامتها ».   وأوضح حداد أنه لن يكون هناك أي تزوير في انتخابات الأمانة العامة من خلال عملية الانتداب »، مضيفا أن  » كل من نائب رئيس مجس النواب، ورئيس الفريق الحركي بالمجلس، والدرمومي، حوالي 20 نائبا من مجلس النواب، وأعضاء آخرون من الغرفة الثانية يساندون ترشيحه ».      

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة