لشكر يستقوي بالداخلية لتطويع خصومه

لشكر يستقوي بالداخلية لتطويع خصومه

 استعان إدريس لشكر، بالإدارة الترابية لوزارة الداخلية، من أجل تسوية خلافات تنظيمية داخل أحد فروع حزبه، وتطويع أعضاء في قواعد حزبه الرافضين لتدخله في فرض انتخاب مسؤولين محليين، للحزب بتغليب كفة فئة على فئة أخرى.   وتضيف يومية « الصباح » في عددها ليومي السبت والأحد 17 و18 ماي، أن الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، وقع رسالة مكتوبة إلى والي جهة الشاوية ورديغة، محمد مفكر، يطالبه بتسليم الوصل النهائي لكاتب فرع محلي للاتحاد الاشتراكي، بمكتب برشيد، كان قد تسلم وصلا مؤقتا من قبل السلطة المحلية بالمدينة، غير أن خلافات بينه وبين شخص ثان تقدم بطعن، دفع مصالح الإدارة الترابية، إلى تأخير تسليم الوصل النهائي، في انتظار تسوية الخلاف « بدعوى أن هناك اعتراضا من طرف شخص معين ».     

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.