الوردي 'بغا يطير بالفرحة' في جنيف لهذا السبب

الوردي ‘بغا يطير بالفرحة’ في جنيف لهذا السبب

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 17 مايو 2014 م على الساعة 8:59

  أشادت المديرة العامة للمنطمة العالمية للصحة مارغريت شان بسياسة المغرب في مجال الدواء، والتي وصفتها « التجربة الجيدة التي ينبغي مشاطرتها مع بلدان أخرى ».   وقالت شان، في لقاء مع وزير الصحة الحسين الوردي، بمقر المنظمة في جنيف، إن « مقاربتكم الدوائية تتماشى مع إحدى أولوياتنا، المتمثلة في تسهيل ولوج الجميع للدواء، مما يدفعنا للتنويه بما تقومون به ».   وأكدت بهذا الخصوص أن المنظمة تسهر على أن تستجيب الأدوية للمعايير الدولية في الجودة والتوازن بين إكراهات المنتجين وضرورة تقنين القطاع.   وخلال هذا اللقاء، قدم الوردي للمديرة العامة عرضا حول رؤية تدبير الصحة والنهوض بها بالمغرب، « وهي الرؤية التي تقوم على الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والحرص على المساواة في تقديم الخدمات الطبية ».   وأوضح الوردي أن المغرب حدد سلسلة من الأولويات، مثل التأمين الصحي لفائدة المستقلين ضمن منطق تعميم التغطية الصحية، والصحة النفسية والمستعجلات، والنهوض بالسياسة الدوائية ».   وقال الوردي « لقد انخرطنا في مخطط لإعادة تموقع وزارة الصحة، لجعلها الضامن لتوزيع فعال وعادل للخدمات الصحية »، مشيرا إلى أن من بين أولويات الوزارة تعميم التلقيح والتكفل، خصوصا بالنسبة للأشخاص المصابين بالسرطان. كما ذكر باعتماد المقاربة المبينية على حقوق الإنسان والحق في التطبيب. وبخصوص العرض في مجال الأدوية، قامت المملكة بخفض ثمن الأدوية من 20 إلى 80 في المائة، وذلك في إطار سياسة شاملة تنص على إجراءات لدعم المنتجين وكل الشركاء المعنيين.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة