الوفا يخرج عن صمته: لازيادة في ثمن "الطوبيسات" والبلاد مافيهاش السيبة لي رشقات ليه يزيد !! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الوفا يخرج عن صمته: لازيادة في ثمن « الطوبيسات » والبلاد مافيهاش السيبة لي رشقات ليه يزيد !!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 19 مايو 2014 م على الساعة 12:52

نفى محمد الوفا، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، حصول زيادات في النقل الحضري، وفواتير الكهرباء، مشددا على أنه سيتم تنفيذ قرار الحكومة بالرفع من الحد الأدنى للأجور في يوليوز القادم.   وقال الوفا، « إن البلاد يسيرها قانون وليس هناك أية زيادة في تذاكر الطوبيسات، وليس من حق أي جهة أن تقرر الزيادة في أثمنة تذكرة النقل الحضري بواسطة الحافلات، راه حنا ماشي في زمان السيبة « . وأضاف الوفا، حسب ما نشرته يومية « الخبر » في عدد يوم الإثنين 19 ماي الجاري، « شي واحد بغى يزيد في الطوبيسات، وأعلن أنها ستدخل حيز التطبيق اليوم الاثنين، دابا واش السيبة هادي، غير شي واحد رشقات ليه يزيد، صافي يزيد، واش هاد البلاد ماعندها ماليها، الطوبيس خاص غير يجي ويزيد ».   وأكد الوفا أن الحكومة لا تبالي بمن يريد أن يفتعل لها المشاكل، مضيفا أن « من لم يحترم القانون سيحاسب، لأن هذه حكومة مسؤولة عن تسيير بلد، والقانون يسري على الجميع ». ورفض الوفا الربط بين هذه الزيادات وبين ما يشار إليه من توتر سياسي في علاقة بعض الأطراف بالحكومة، معتبرا أن الأمر مفصول تماما عن أي خلفية سياسية، لأن الحكومة لا تعلم الغيب، ولا تتدخل في تسيير الشركات. وعلق الوفا على الزيادات الأخيرة في مشتقات الحليب من طرف شركة  « دانون » قائلا: « دابا هاد شركة دانون ديال با؟؟؟، ديال ابات بن كيران؟؟؟، دانون شركة حرة »، مبينا أن « هناك مواد غذائية من حق الحكومة ان تحدد أثمانها، وهذه المواد محددة في 14 مادة بالضبط كما نشرتها الجريدة الرسمية، وما دونها فيبقى للشركة الحق في الرفع من أثمانها، لأننا دولة تعتمد نظاما اقتصاديا ليبراليا ».   وشدد الوفا أن الحكومة لم ترفع أسعار الخضروات رغم قلة التساقطات، نظرا لكونها معنية بالقطاع، مشيرا إلى أن « الحليب والألبان هي حرة، وليست هذه الحكومة هي من حررت أثمانها »، وإنما حكومة عباس الفاسي الوزير الأول السابق.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة