لهذه الأسباب لم يسمي حداد الجهات "الفاشستية" التي هاجمته ب"برلمان" حزب الحركة

لهذه الأسباب لم يسمي حداد الجهات « الفاشستية » التي هاجمته ب »برلمان » حزب الحركة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 20 مايو 2014 م على الساعة 14:44

قال لحسن حداد، القيادي بحزب الحركة الشعبية الذي أعلن انسحابه من سباق الامانة العامة للحزب أن قراره سيخلق نوعا من الاحباط لدى المناضلين والمناضلات الذين ساندوه في كل مناطق المغرب والذين عبروا عن تعطشهم لكي يعرف الحزب طريقه للتغيير والدمقرطة والتجديد ».   ووعد حداد، في ندوة صحفية، زوال اليوم بالرباط، مناضليه ومحبيه بـ « العمل والكفاح بمعية الحركيين والحركيات لكي نضع حزبنا، يردف حداد، على السكة الصحيحة خلال المؤتمر الثاني عشر وما بعده.   ورفض حداد في اللقاء ذاته الكشف عن الجهات التي اتهمها بـ البلطجة خلال انعقاد المؤتمر الوطني الأخير، مكتفيا بالقول « لن أسمي هذه الجهات التي تريد إذكاء النعرات القبلية والحزبية ذات التوجهات « الفاشستية » التي هاجمتني الأحد الماضي، لأنني لا أريد أن أسمي أحد وأشخصن الصراع. فهؤلاء الأشخاص يعرفون أنفسهم ولا داعي لشخصنة الأمر ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة