حقيقة استقالة رئيسة الهاكا المريني وخلافات حادَة وسط الحكماء

حقيقة استقالة رئيسة الهاكا المريني وخلافات حادَة وسط الحكماء

قدَمت أمينة المريني الوهابي، رئيسة الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، طلب استقالتها من هذه المؤسسة، المعروفة اختصارا بـ »الهاكا » وهي الاستقالة التي ربطها الموقع الإلكتروني الجديد « برلمان بوان كوم » بأسباب صحية.   وتضيف يومية « صحيفة الناس » في عددها ليوم غد الجمعة 23 ماي، أن هناك أنباء تحدَثت عن خلافات حادة بين حكماء « الهاكا » وصلت إلى حد محاولة اعتداء « حكيمة » على زميل لها خلال أحد الاجتماعات، التي لم يعد يحضرها أحد.   وتشير اليومية ذاتها وفق مصادرها أن المريني وجدت نفسها في « ورطة » حقيقية لأنها تدير مؤسسة « أكبر منها » ولا تدخل في مجال اختصاصها إذا ما قورنت بالرئيس السابق أحمد غزالي، الذي كانت له « كاريزما » وكان يحظى بإجماع كل الحكماء داخلها.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.