أمازيغ يلتقون بيلاي ويتهمون الدولة بالتمييز العنصري

أمازيغ يلتقون بيلاي ويتهمون الدولة بالتمييز العنصري

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 30 مايو 2014 م على الساعة 16:11

سلم التجمع العالمي الأمازيغي للمفوضة السامية للأمم المتحدة نافي بيلاي عددا من الملفات التي قالوا فيها إنها « تهم التمييز العنصري ضد الأمازيغ في المغرب والمعتقلين السياسيين الأمازيغ في سجن تولال في مكناس، وإبادة أمازيغ المزاب في الجزائر من قبل ميليشيات مدعومة من النظام الجزائري ».   وتضيف يومية « صحيفة الناس » في عددها ليومي السبت والأحد 31 ماي وفاتح يونيو، أن التجمع العالمي الأمازيغي وهو منظمة غير حكومية يوجد مقرها في المغرب وتضمَ أعضاء من أمازيغ إفريقيا والعالم، أشار في لقاء جمعه أول أمس الأربعاء ببيلاي في العاصمة المغربية الرباط إلى « التمييز والعنصرية الذي قابلت به مختلف مؤسسات الدولة المغربية ملف المعتقلين السياسيين الأمازيغ الدين يقبعون بسجن تولال في مكناس، حيث جرى تجاهله لسبع سنوات، على عكس ملفات المعتقلين الصحراويين أو معتقلي اليسار، وهي الملفات التي وجد كثير منها طريقها نحو التسوية، فيما بقي مكلف المعتقلين السياسيين الأمازيغ مهمَشا ومتجاهلا رغم كل الجهود المبذولة من قبل نشطاء حقوقيين.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة