بوانو: نحن نتصدى لمن يقف وراء سيطايل أما هي فمجرد مستخدمة متطاولة

بوانو: نحن نتصدى لمن يقف وراء سيطايل أما هي فمجرد مستخدمة متطاولة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 30 مايو 2014 م على الساعة 20:11

قال القيادي في حزب العدالة والتنمية، عيد الله بوانو، إن فريقة بالبرلمان يعي جيدا أنه لا يواجه مجرَد موظفة بالقناة الثانية (في إشارة إلى سيطايل) بقدر ما يتصدَى لمن يقف ورائها.    وأضاف بوانو وفق ما تورده يومية « المساء » في عددها ليومي السبت والأحد 31 ماي وفاتح يونيو، في تصريح أدلى به لليومية ذاتها، « أنه لا يمكن السكوت عن « تطاول » هذه الموظفة التي تعبر عن اتجاه يسعى إلى التحكم من خلال الإعلام وفرض نموذج لا يقبل النقد ولا يستجيب لتطلعات المغاربة.      وتعليقا على الخرجات الإعلامية الأخيرة لمديرة الأخبار في القناة الثانية، سميرة سيطايل، قال بوانو: « إننا نذكر هذه الموظفة بأن « الدوزيم » قناة عمومية امتلكت الدولة 72 في المائة من رأسمالها سنة 1996، وأن شركة « صورياد دوزيم » لها مجلس إدارة يسيرها، وأن سيطايل مجرَد مستخدمة بالشركة، ولا يوجد في العالم بأسره مستخدم يتطاول على مسؤوليه ورؤسائه إلا إذا كان يبحث عن الاستفادة من مخصصات إنهاء عقده ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة