غوغل يمنح "حق النسيان" على الإنترنت ... ولكن للأوروبيين فقط

غوغل يمنح « حق النسيان » على الإنترنت … ولكن للأوروبيين فقط

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 31 مايو 2014 م على الساعة 16:15

أطلق عملاق المعلوماتية الأمريكي « غوغل » خدمة جديدة على الإنترنت مخصصة للأوروبيين فقط تمكنهم من حذف معلومات وروابط لا يرغبون أن ترتبط بأسمائهم على الإنترنت انطلاقا من « حق النسيان » الرقمي الذي فرضته عليه محكمة العدل الأوروبية. « غوغل » يستعد لإنتاج ساعة ذكية تتضمن نظام مساعدة شخصية « غوغل ناو » روابط ومعلومات لا تريدون أن ترتبط بكم عندما يكتب اسمكم على محرك البحث الأمريكي غوغل، الحل موجود، تطبيق جديد يقترحه العملاق الأمريكي اعتبارا من الخميس 29 مايو / أيار يدخل ضمن إطار ما صار يطلق عليه مؤخرا بـ »حق النسيان » الرقمي. وتقترح هذه الخدمة الجديدة المخصصة للأوروبيين فقط، مسح نتائج البحث على الإنترنت المرتبطة باسم المستخدم كروابط ومعلومات ومشاركات في مواقع تواصل اجتماعي…، يعتبر صاحبها بأنها « في غير محلها، غير ملائمة، أو لم تعد ذات صلة ». وتتم العملية عبر استمارة على الإنترنت يملأ عبرها المستخدم خانة متعلقة بالبيانات الشخصية (الاسم واللقب والبريد الإلكتروني…) وبعدها يضع الروابط التي يريد حذفها. ولم توضح شركة غوغل المدة الزمنية التي تستغرقها عملية البحث ولا المعايير التي تأخذ بعين الاعتبار في تبريرات من يتقدم بالطلب.   « حق النسيان » الرقمي وفق قرارات قضائية أوروبية وكانت محكمة العدل الأوروبية فرضت في مايو/أيار 2013 على غوغل ضمان « حق النسيان » الرقمي لمستخدميه، باعتبار أن مشغل محرك البحث على الإنترنت مسؤول عن معالجة المعطيات الشخصية التي تظهر على صفحاته. ولذلك يجب عليه تمكين الأفراد من التوصل في بعض الظروف إلى إلغاء روابط معينة على صفحات إلكترونية تتضمن معطيات شخصية، من خلال التوجه مباشرة إلى المشغل. ويبقى عملاق المعلوماتية غوغل الذي يحتفل بعيد ميلاده الـسادس عشر هذا العام، محرك البحث الأكثر استخداما على الإنترنت حيث تمر عبره 90 بالمئة من عمليات البحث، ويضم 2,5 مليار مستخدم عبر العالم من خلال تطبيقاته المختلفة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة