قبر جماعي لأطفال بمؤسسة راهبات بإيرلندا

قبر جماعي لأطفال بمؤسسة راهبات بإيرلندا

عثرت السلطات الإيرلندية على قبر جماعي يضم نحو 800 طفل، في منزل كانت تُديره .   وأبلغت الكنيسة الكاثوليكية في إيرلندا، مؤسسة الراهبات، على ضرورة التعاون مع أي تحقيق بشأن هذه الحادثة. وتبحث إيرلندا إجراء تحقيق فيما وصفته الحكومة بأنه اكتشاف « مثير للقلق للغاية » لقبر في منزل كانت تديره مؤسسة راهبات المعونة الطيبة، حيث توفي نحو 796 طفلا في الفترة بين 1925 و1961.   وذكرت الأسقفية، إنها لم تكن لها أي علاقة بإدارة المنزل، لكنها روعت وسادها الحزن، عندما علمت بعدد الأطفال، الذين دفنوا في منزل تديره الكنيسة.   وقال كبير الأساقفة، مايكل نيري: « لا يسعني سوى أن أتخيل مشاعر الحزن العميق التي شعرت بها الأمهات نتيجة لتخليهن عن أطفالهن للتبني أو لمشاهدة وفاتهم؛ مشاعر الألم والانكسار التي تحملناها تتجاوز قدرتنا على الاستيعاب ».   وأضاف « بغض النظر عن المدة التي انقضت في هذا الأمر، فإن القلق العام الشديد يقتضي اتخاذ إجراء على وجه السرعة ».      

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.