"الحرية الآن" تستنكر الحكم الصادر في حق بوعشرين وتطالب بالإفراج عن الحاقد | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

« الحرية الآن » تستنكر الحكم الصادر في حق بوعشرين وتطالب بالإفراج عن الحاقد

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 12 يونيو 2014 م على الساعة 14:48

عقد المكتب التنفيذي لـ »الحرية الآن »-« فريدم ناو » اجتماعه الدوري العادي يوم أمس الثلاثاء 10 يونيو. الإجتماع وبعد تدارسه لعدد من المستجدات التي تعرفها الساحة الإعلامية وتطورات أوضاع حرية الصحافة والتعبير ببلادنا، واطلاعه على ما توصل به من ملفات وأخبار وشكايات، « ثمن اللقاء الذي عقده وفد منه مع المفوضة السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، يوم 28 ماي 2014 وارتياحه لما تضمنه تصريحها الصحافي ليوم 29 ماي من انشغالات ورسائل قوية للدولة بخصوص انتهاكات حقوق الإنسان والحريات ببلادنا خاصة في مجال انتهاك حرية الصحافة والتعبير ». وحسب بلاغ توصل الموقع بنسخة منه فإن المكتب التنفيذي لـ »الحرية الآن »، عبر انشغاله العميق بوضعية الصحافي المعتقل تعسفا مصطفى الحسناوي، ومطالبته الدولة المغربية بإطلاق سراحه فورا ودون قيد أوشرط، خاصة وأن فريق العمل الأممي حول الاعتقال التعسفي كان قد أصدر قرارا في هذا الاتجاه قبل شهور، على غرار ثلاث معتقلين آخرين يتوفرون على قرارات مماثلة ولازالت الحركة الحقوقية تطالب بإطلاق سراحهم أيضا ». واستنكر المكتب التنفيذي كذلك، « الحكم الاستئنافي الجائر الصادر في حق الصحافي علي أنوزلا، يوم الخميس 29 ماي الأخير، في قضية الدعوى المرفوعة ضده من طرف وزارة الداخلية، دون احترام شروط ومعايير المحاكمة العادلة وفي مقدمتها حقوق الدفاع ». ويعبر المكتب من خلال البلاغ « عن استغرابه من الحكم الصادر في حق الصحافي توفيق بوعشرين، في ملف نزاع حول عقار، معتبرينه تصفية حسابات مطالبا وزارة العدل التحقيق في الأمر، وكذا متابعة مغني الراب « الحاقد » ومتابعته بتهم مفبركة، مع المطالبة بإطلاق صراحه ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة