مؤشرات الغضب الملكي على موازين الماجيدي!

مؤشرات الغضب الملكي على موازين الماجيدي!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 12 يونيو 2014 م على الساعة 16:20

للمرة الثانية، بل للسنة الثانية، بتم تنظيم مهرجان موازين، في غيبة صاحب الجلالة عن الرباط، تقول « الأسبوع الصحفي » لهذا الأسبوع، لتتجرد الأخبار المنشورة عن مصداقيتها من أن غاضبي 20 فبراير وأقطاب حزب الحكومة، هم الوحيدون المعارضون لاستمرار موازين، هذا المهرجان الذي افتتح في السنة الماضية يوم 24 مايو، وكان الملك محمد السادس يومها غادر الرباط في اتجاه باريس، وهي الفترة التي حدثت فيها أزمة انسحاب الوزراء الاستقلاليين من الحكومة … ليقول مقربون إن رئيس موازين سمع بالرحلة الملكية المقررة في نهاية ماي 2013 فخطط لتقديم تاريخ افتتاح المهرجان يوم 24 ماي  2013. وأضافت نفس الأسبوعية أن المفاجأة الكبرى كانت هذه السنة، حينما كان مقررا أن تنتهي الزيارة الملكية لتونس يوم الأحد فاتح يونيو، فتقرر افتتاح مهرجان موازين يوم 30مايو، ليتزامن المهرجان مع التواجد الملكي في الرباط، وليفاجأ الجميع بأن الملك محمد السادس يقرر البقاء في تونس إلى ما بعد اختتام مهرجان موازين، تقول الأسبوعية ذاتها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة