الطالبة وفاء لـ"فبراير.كوم": اعتدى عليّ قائد وزوجته وابنته لأنني دافعت عن هذا الرجل ! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الطالبة وفاء لـ »فبراير.كوم »: اعتدى عليّ قائد وزوجته وابنته لأنني دافعت عن هذا الرجل !

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 14 يونيو 2014 م على الساعة 12:25

 نفت وفاء، طالبة في السنة الثانية بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالقنيطرة لـ »فبراير.كوم » قضية اعتدائها على قائد المقاطعة الرابعة بحي المسيرة بتمارة، مؤكدة في الوقت نفسه أن القائد وزوجته وابنته، هم الذين اعتدوا عليها، بسبب تعاطفها مع رجل مسن ومريض يملك عربة لبيع الخضر، ومحاولتها منع القائد من ضربه حينما وجده  نائما أمام باب منزله (منزل القائد)  حوالي الساعة الثالثة بعد الزوال من مساء يوم الثلاثاء الماضي.     وأضافت الطالبة، أن ذلك الحادث وقع بحي فتح الخير بتمارة، حيث تقطن الضحية، وكذلك القائد، مبرزة أنها حينما أرادت ثني القائد عن ضرب وسب  صاحب العربة،  دخل معها في مشاداة كلامية، الشيء الذي ترتب عنه خروج زوجته وابنته، فاعتدوا عليّ، مما خلف لديها إصابات على مستوى عنقها ويدها اليمنى، وآثار أخرى في باقي أنحاء جسدها.   وأردفت المعتدى عليها قائلة » قلت للقائد حشوما عليك.. الراجل قد الوالد ديالك، آنذاك بدا كيسب فيا، وخرجات مراتو وولادومن الدار أوتحاموا عليا.. القايد كان شاد ليا يديا بجوج، وامراتو وبنتو  بداو  كيضربو فيا..وخرج لي عظم من عنقي ومكانقدرش نحرك يدي اليمنى.. ووليت جالسة وكنترعد بوحدي.. وفي الليل مكنعسش »، مشيرة في الآن ذاته أنها أوكلت محاميين  للدفاع عن قضيتها.    وأفادت وفاء في السياق نفسه، أن دركيا وزوجته،  عاينا تعرضها للضرب من طرف القائد وأهله، فتدخلا لفض النزاع بين الطرفين، الشيء الذي نجم عنه دخول القائد وأهله في عراك مع الدركي، ليتطور الأمر إلى درجة الاعتداء على زوجة الدركي الحامل، ذلك الاعتداء الذي كاد أن يدخلها في حالة غيبوبة، تورد الطالبة وفاء.   

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة