الزمزمي لـ"فبراير.كوم": المغني الأمريكي المثلي ريكي يتحدى الفطرة والقوانين في بلادنا وهذا جنون | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الزمزمي لـ »فبراير.كوم »: المغني الأمريكي المثلي ريكي يتحدى الفطرة والقوانين في بلادنا وهذا جنون

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 17 يونيو 2014 م على الساعة 9:45

  اعتبر عبد الباري الزمزمي، رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في فقه النوازل، أن  المغني  المثلي ريكي مارتن الذي احتج على ما أسمته مواقع أمريكية، القوانين القمعية  ضد المثليين في المغرب أثناء حفله خلال مهرجان موازين  بالرباط الجمعة الماضية بطريقة خاصة، حيث قلب الضمائر في أغنيته  » هي كل ما أملك » التي تحولت إلى  » هو كل ما أملك، (اعتبر) الزمزمي بأن ريكي يتحدى الفطرة والقوانين والشعائر والأعراف من أجل تحقيق رغبته.   وأضاف الزمزمي لـ »فبراير.كوم »، أن القول بأن لدى ريكي سلوك منحرف ورغبة جامحة، فذلك لا يحاكمه فيه أحد، فهو يحقق رغبته في نفسه ومع من يشاكله من الناس، لكن أن يفرض هذا السلوك على الناس ويجعل المجتمع يساير رغبته، فذلك هو الطيش والجنون والحمق والجهل، وقل فيما ما تشاء، مشيرا في الوقت نفسه أن ذلك السلوك مرفوض دينيا قبل أن يكون مجرما قانونيا، والأكثر من ذلك أنه حتى بعض الدول تجرم العلاقات المثلية، يورد الزمزمي.   وتجدر الإشارة إلى أن الفصل 489 من القانون الجنائي، يجرم العلاقات المثلية ويعاقب عيلها بمدة بالحبس ما بين 6 أشهر و3 سنوات.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة