الحمداوي: هذا ردي على المطالبين بحل حركة التوحيد والإصلاح أما الإقصاء والمنع+ فيديو

الحمداوي: هذا ردي على المطالبين بحل حركة التوحيد والإصلاح أما الإقصاء والمنع+ فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 21 يونيو 2014 م على الساعة 20:52

[youtube_old_embed]qkpBtdRyeQ8[/youtube_old_embed]

أكد محمد الحمداوي رئيس حركة التوحيد والإصلاح، أن المطالبين أو المحاولين الذين يبحثون عن كل الصيغ لربط حركة التوحيد والإصلاح بجماعة الإخوان المسلمين، غرضهم هو أن يتم استيراد ما يقع في مصر ويتم تعميمه على التجربة المغربية.   وتوجَه الحمداوي للمطالبين بحل حركة التوحيد والإصلاح قائلا:  » المطالبون بحل الحركة أقول لهم، الحل ليس حلا ولم يكن حلا من قبل، والإقصاء والمنع لم يكن في أي يوم من الأيام حلا ».   وأفاد الحمداوي أن حركة التوحيد والإصلاح المغربية منفتحة عل كل إبداعات وإنتاجات الحركة الإسلامية في العالم، ومن ضمنها الحالة التركية، الحالة الباكستانية، وجماعة الإخوان المسلمين، وكذا بعض الاتجاهات العلمية من المدرسة السلفية، مبرزا أن الذين يعملون على استدعاء الحالة المصرية لتعميمها في  المغرب، لا يمكن أن يجدوا في هذه العلاقة  وسيلة لربط حركة التوحيد والإصلاح المغربية بالتنظيم الإخواني.   وأشار الحمداوي أن مسار الإصلاحات في البلدان التي اختارت نوع من التوافق (التجربة المغربية والتونسية) يسير في الاتجاه الإيجابي لأن الأنظمة لم تمشي في اتجاه الحل والمنع والتضييق، وكل البلدان الأخرى التي اختارت خيارات المنع والحال والتضييق والاعتقال، نلاحظ فيها حالة الاستقرار الذي كانت له آثار على حالة الانسداد السياسي، وعلى المستوى الاقتصادي يورد الحمداوي.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة