الوصية الأخيرة التي تركتها الصحافية الحامل قبل وفاتها وأبكت الفايسبوكيين

الوصية الأخيرة التي تركتها الصحافية الحامل قبل وفاتها وأبكت الفايسبوكيين

قبل وفاتها نهاية الأسبوع الماضي كتبت المرحومة الإعلامية في « راديو أطلانتيك » ومقدمة « حريتك مئة في المئة »، خديجة السيفي، على حائط صفحتها على « الفايسبوك » آخر كلماتها قبل أن يخطفها القدر.كلمات عبارة عن درس في الحياة والأمل.   « إياك أن تكون (مفعولا به)..كن دائما (فاعلا)..مهما أحسست بـ (الكسرة) اترك في قلبك (فتحة) تدخل منها الأحلام…لا تكره أحدا لمجرد أنه مختلف معك..اترك مشاعرك (ضمة) لكل الناس … لا ترضى أن تكون (مجرورا) من أحد مهما كان قريبا منك.. فستبقى دائما (مرفوع) الرأس… صحيح يمكنك أن تحن للذكريات لكن لا تستسلم لـ (كان وأخواتها)… لا تنخدع لكل من ابتسم لك…وانتبه من (أدوات النصب)..اشتغل .. وأحلم … ولا تسمح أن يكون مستقبلك (مبنيا للمجهول)..لا تخبيء مشاعرك اتجاه أحد..فالمشاعر التي تأتي متأخرة تصبح (ممنوعة من الصرف)..عش دائما (مبتدأ) ولا تكن مجرد (خبر) ». يشار الى أن الاعلامية خديجة السيفي توفيت أول أمس السبت جراء أزمة قلبية مفاجئة وهي حامل في شهرها السادس.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.