هذا هو المغربي الذي افتتح مقهى في بكين أذهلت الصينيين ونال لقب "أفضل مقهى رياضي"

هذا هو المغربي الذي افتتح مقهى في بكين أذهلت الصينيين ونال لقب « أفضل مقهى رياضي »

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 28 يونيو 2014 م على الساعة 8:17

 اعتبر المغربي بدر بن جلون المقيم في الصين منذ عشر سنوات، افتتاح مقهى « تسو جيوي » الواقعة في حي دونغتشاتغ بالعاصمة بكين، حلمه في الصين. ويعمل بدر في الصين كمهندس فني متخصص في شؤون المعلوماتية والانترنت بإحدى الشركات صباحا، ويدير المقهى في المساء وخلال العطلات. وكان عشق الشاب المغربي لمشاهدة المسابقات الرياضية دافعا لافتتاح المقهى في يونيو 2012، حيث كان دائما ما يبحث عن مكان مناسب لمتابعة مباريات كرة القدم. وقال بدر إنه أختار اسم المقهى « تسو جيوي » بتصميمه المفعم بالخصائص الصينية للإشارة إلى أن كرة القدم نشأت أصلا في الصين وكانت هذه الرياضة قديما يطلق عليها في الصين هذه التسمية. اكتسب مقهاه الصغير البالغة مساحته 20 مترا مربعا شهرة واسعة وأصبح يرتاده الكثير من الزبائن وكان أغلبهم من الأجانب المقيمين بالقرب من المقهى ويحرصون على مشاهدة مباريات مونديال البرازيل 2014. وكان بدر قد درس وعمل في الولايات المتحدة قبل قدومه للصين، وقال إنه سافر من المغرب قبل 20 عاما وإنه يتناول الأطباق المغربية كلما أشتاق إلى بلاده، مضيفا أنه يعد وجبات خفيفة بنفسه كل مساء لزبائن المقهى ويحدد قائمة الطباق يوميا وفقا لرغبته. وحاز مقهى « تسو جيوي » على اهتمام وتقدير عدد من المجلات والمواقع الالكترونية في بكين خلال العام الماضي، ونال لقب « أفضل مقهى رياضي » وغيرها من الألقاب. وقال بدر إنه يشعر باقتراب تحقيق حلمه كلما زادت أعداد الزبائن، مضيفا أنه لن يتوقف عن العمل وسيبذل كل ما في جهده لتحقيق حلمه.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة