عصيد لـ"فبراير.كوم": خطير أن يصف مسؤول رفيع المستوى في عهد محمد السادس ضحايا حريق سوق الناظور بـ"الأوباش

عصيد لـ »فبراير.كوم »: خطير أن يصف مسؤول رفيع المستوى في عهد محمد السادس ضحايا حريق سوق الناظور بـ »الأوباش

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 29 يونيو 2014 م على الساعة 12:33

[youtube_old_embed]tIX6EtsEbrw[/youtube_old_embed]

شجب أحمد عصيد الناشط الحقوقي والأمازيغي بقوة، وصف رجل أمن رفيع المستوى  للتجار المفجوعين بحرق سوق الناظور  بـ »الأوباش »، خلال لقاء جمعه بهم، بعيد الفاجعة، كما جاء في بلاغ وقعته اللجنة التنفيذية للحركة الأمازيغية. حيث قال عصيد في هذا السياق « أن ينعت أحد المسؤولين التجار بـ »الأوباش » فهذا يدل على وجود رجال سلطة يعيشون في الماضي، حيث سبق للملك الحسن الثاني أن وصف خلال سنوات الرصاص السكان بـ »الأوباش ».. وهو ما يعني أن المفهوم الجديد للسلطة الذي تبناه الملك محمد السادس لم يتحقق، وأننا لا زلنا في إطار المنظور السُلطوي السابق الذي يحتكر المواطنون والمناطق المهمشة ».   وأضاف الأستاذ عصيد أنه « يجب فتح تحقيق في قضية حريق سوق « المغرب الكبير » بالناظور، وإذا  تمت عرقلة التحقيق أو لم يُسمح بفتحه، فإننا سنكون متأكدين بأن هذا الفعل الإجرامي، قد تم من قبل مافيات »، مبرزا أنه من الضروري أن يقف السكان وقفة حازمة في هذه القضية ضد انفعال المسؤولين، لأنهم ليسوا مسؤولين، ومن ينعت الناس بـ »الأوباش » ينبغي إدانته وشجبه ومتابعته قضائيا.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة