خادمة صاحب "الخبز الحافي": شكري صرخ في وجه مديره الإسباني بـ"ميدي1" "إذا كان جدك نابليون..فأنا جدي عبد الكريم الخطابي

خادمة صاحب « الخبز الحافي »: شكري صرخ في وجه مديره الإسباني بـ »ميدي1″ « إذا كان جدك نابليون..فأنا جدي عبد الكريم الخطابي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 02 يوليو 2014 م على الساعة 19:31

أوضحت فتحية الخياطي خادمة محمد شكري، خلال حديثها عن ترك العمل مع شكري، قائلة: « ما سأحكيه لكم الآن لم يكن برغبة من أحدنا، بل كان نتيجة ظروف مادية خارجية، مرة عاد..شكري على غير عادته إلى البيت، فقد كان يومه مزاجيا للغاية ويغضب من أتفه الأسباب، لذلك فقد خمنت بأنه لم يعد يرغب بي؛ بعد قليل.. نادى علي، فكانت فرصة لأسأله عما به، إذ أنني لم أطق صبرا أن أراه في تلك الحالة؛ كان شكري حينها ثملا جدا؛ طلب مني أن أجلس أولا، ثم أخبرني بأنه قد توقف عن تقديم برنامجه « شكري يتحدث » بإذاعة البحر الأبيض المتوسط ميدي 1؛ حمل بعدها 500 درهم؛ وأعطاني إياها؛ سألته باستغراب ما هذا يا شكري؟ !، فأخبرني بأنه تعويضي ».   وأضافت الخياطي، خلال استفسارها في حوار أجرته معها يومية « الأخبار » في عددها ليوم غد الخميس 3 يونيو، حول ما إذا كان شكري قد تحدث لها عن تفاصيل الحادث، (أضافت) قائلة: « أخبرني أن بعض المغرضين في الإذاعة.. كانوا يريدون أن يسيروهم على هواهم، الشيء الذي لم يرضه هو أبدا؛ إذ أن إذاعيا مغربيا كان يكرهه، قال لمديره الإسباني كلاما سيئا عنه.. حتى يوقف برنامجه؛ لقد كانوا يريدون الاستغناء عنه بطريقة تعسفية، لذلك فإنهم بدؤوا وقتها في فبركة عدة سيناريوهات؛ وحين أحس بأن شيئا ما يدبر من ورائه، قدم استقالته.. طالبا تعويضه منهم، بعد أن شتمهم جميعا.. وهو يصرخ في وجه ذلك المدير الذي هدده « إذا كان جدك نابليون.. فأنا جدي عبد الكريم الخطابي »؛ كان يحكي لي ذلك، وهو يلعن الزمن الذي أصبح فيه مثل هؤلاء، يديرون المغاربة ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة