أمنيستي تدين قرار المحكمة الأوروبية المؤيد لحظر الحجاب وتعتبره تراجعا عميقا على الحق في التعبير

أمنيستي تدين قرار المحكمة الأوروبية المؤيد لحظر الحجاب وتعتبره تراجعا عميقا على الحق في التعبير

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 03 يوليو 2014 م على الساعة 11:57

حذرت منظمة العفو الدولية في بيان لها توصل الموقع بنسخة منه، من أن قرار « المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان » الذي أيدت فيه الحظر العام على ارتداء المرأة النقاب الذي يغطي الوجه كاملاً في الأماكن العامة يلحق ضرراً فادحاً، ويمثل تراجعاً عميق الأثر على الحق في حرية التعبير والتدين، ويبعث برسالة مفادها أن المرأة ليست حرة في أن تعبر عن معتقداتها الدينية أمام الملأ.   ورفعت الدعوى أمام المحكمة، التي تتخذ من ستراسبورغ مقراً لها، س. أ. س.، وهي امرأة فرنسية تبلغ من العمر 24 سنة وترى أن الحظر المطبق في فرنسا منذ 2011 يشكل انتهاكاً لحريتها في التعبير ولطائفة أخرى من الحقوق، وتواجه النساء في فرنسا الحكم عليهن بدفع غرامة أو الإخضاع لدورة تدريبية في مجال المواطنة إذا ما خرقت القانون.   وفي هذا السياق، قال جون دالهاوزن، مدير برنامج أوروبا وآسيا الوسطى في منظمة العفو الدولية، إن « المحكمة قد اعترفت بأن الحجج المستندة إلى الاعتبارات الأمنية والمساواة بين الجنسين ذات مظهر خداع، ولكنها قبلت الحجة بأن ارتداء النقاب الذي يستر كامل الوجه يخالف الأعراف الاجتماعية الراسخة والضرورية ‘للعيش المشترك ».   وكما أكدت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان نفسها مراراً وتكراراً، فإن عدم الارتياح والشعور بالصدمة هما الثمن الذي ينبغي أن تدفعه المجتمعات الديمقراطية، على وجه التحديد، كي تجعل ‘العيش المشترك’ ممكناً، وواقع الحال هو أن هذا الحكم، بإكراهه الناس على  ‘العيش المشترك’، سيؤدي في نهاية المطاف إلى إجبار أقلية صغيرة على العيش منعزلة، نظراً لأنه يضطر المرأة إلى الاختيار ما بين التعبير عن معتقداتها الدينية والمشاركة في الفضاء العام. »   ويشير البيان أن القرار صدر عن الدائرة الكبرى للمحكمة الأوروبية، ما يعني أنه لا يمكن الطعن فيه.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة