انتبهوا.. الغزاوي مدير المخابرات السابق حمل ثلاث جنسيات وثروته فاقت ثروة القصر 8 مرات | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

انتبهوا.. الغزاوي مدير المخابرات السابق حمل ثلاث جنسيات وثروته فاقت ثروة القصر 8 مرات

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 07 يوليو 2014 م على الساعة 20:31

أوضح أحمد البخاري، ضابط المخابرات المغربية السابق، حينما طُلب منه أن يتحدث عن البوليس السياسي وبالضبط عن محمد الغزاوي، قبل أن يعين مديرا عاما للأمن في سن  1956، (أوضح) البخاري قائلا: « محمد الغزاوي كان مقيما بالولايات المتحدة الأمريكية في أربعينيات القرن الماضي، إلى حدود 1955… وعند عودته إلى المغرب في نونبر 1955، كان محمد الغزاوي أكبر بارون مالي في حزب الاستقلال يطمح إلى الوصول لمنصب المدير العام للأمن الوطني مع جميع الصلاحيات في المجال الأمني.. وهكذا كان الملك محمد الخامس مجبرا على التعهد إليه بمنصب المدير العام للأمن الوطني، بجميع الصلاحيات على المستويين الأمني والقضائي لمدة طويلة ما بين 20 و30 سنة.. ».   وعن ماذا تقول تقارير المخابرات الفرنسية اتجاه محمد الغزاوي، أجاب البخاري قائلا: « في أرشيف « SDECE »، فإن محمد الغزاوي كان أغنى رجل أعمال في المغرب، ويحظى بين الأربعينيات والخمسينات بثلاث جنسيات: المغربية، والفرنسية والأمريكية ».   وأضاف البخاري « كانت لديه إقامات ملكية في هذه البلدان الثلاثة، وعلاقات متينة جدا بهرم السلطة الفرنسية، الأمريكية، وحتى في المغرب؛ قدرت ثروته في المغرب، خلال الأربعينيات بثمانية أضعاف ثروة الأسرة المليكة مجتمعة؛ مشاريعه المتكاثرة بكل من الولايات المتحدة، انجلترا وفرنسا، قدرت بالمليارات خلال سنوات الأربعينيات؛ بالإضافة إلى مليارات من الودائع في الأبناك الاجنبية عموما، وسويسر ا بشكل خاص؛ بطريقة أخرى، يمكن القول أيضا إن الغزاوي كان يعتبر احد أغنى رجال الأعمال في العالم ».    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة