خادمة صاحب "الخبر الحافي": هرب كلب شكري ولم يدافع عنه حينما هاجمه سكارى وهكذا صالحه

خادمة صاحب « الخبر الحافي »: هرب كلب شكري ولم يدافع عنه حينما هاجمه سكارى وهكذا صالحه

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 09 يوليو 2014 م على الساعة 15:49

تحكي فتحية الخياطي خادمة الكاتب المغربي صاحب الرواية الشهيرة « الخبز الحافي » محمد شكري، ليومية « الأخبار »، أنه بعد نفوق « جوبا » كلب محمد شكري، أحست وكأن شكري توقف هو الآخر عن الحياة…شيء واحد ظل يفعله، هو الشرب بشراهة »، لم تكن المسألة ببساطة، صحيح أنه كان يحب بقية حيوانته، لكن ليس بنفس درجة « جوبا ». وتتذكر فتحية الخياطي أحد القصص التي حدثت له مع كلبه، « حينما كان شكري بإحدى الحانات رفقة « جوبا » فاعترض طريقه بعض السكارى، فأخذوا يشتمونه، فرد عليهم لتكبر القصة ويتشابكا بالأيدي، وفي الوقت الذي كان فيه شكري ينتظر تدخلا من جوبا هرب وتركه، وفي الغد عاد الى البيت، لكن شكري نهره وظل يلعنه، عاد جوبا مرة أخرى بعد مرور ستة أشهر وأخذ يخدش في الباب بأظافره وهو ينبح من ورائه، أخبرت شكري بالأمر، لكنه لم يجبني..مكملا ما كان يخطه بيده، رفع رأسه صمت قليلا ثم قام ليفتح له الباب بنفسه، أطل برأسه فرأى جوبا رفقة كلبة أخرى، فشتمه ثم أقفل الباب ثانية..لكنه أعاد فتحه مرة أخرى تحت إلحاح نباحه الحزين، وأدخلهما معا، ثم عاد الى غرفته لكن جوبا لحق به الى غرفته وأخذ يتمسح برجليه، الى أن سامحه.. ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة