البوليس السياسي مسؤول عن مقتل زعيمي تنظيم الهلال الاسود وهذه قصتهما مع بن بركة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

البوليس السياسي مسؤول عن مقتل زعيمي تنظيم الهلال الاسود وهذه قصتهما مع بن بركة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 10 يوليو 2014 م على الساعة 16:14

يروي أحمد البخاري أحد ضباط المخابرات المغربية السابق في عدد اليوم ليومية « الأخبار » تفاصيل اغتيال الأخوين الحداوي زعيمي تنظيم الهلال الأسود حيث قال البخاري: »بعد يوم واحد من عودة الملك محمد الخامس والأسرة الملكية من المنفى، وقع اتصال مع الأخوين الحداوي، من طرف حزب الإستقلال، من أجل أن يسلم التنظيم أسلحته، وينخرط في الخط السياسي الذي اختاره المهدي بن بركة، وفي الوقت ذاته جرى الإتصال بالأخوين الحداوي من طرف مرسولي الأمير مولاي الحسن، لدعوتهما لتسليم سلاح التنظيم والمثول أمام القصر الملكي لتسلم منصبين في الدولة أو مأذونيات حافلتين لنقل المسافرين، أو رخصتين لبيع المشروبات الكحولية ». وأضاف « أن بن بركة قدم لهما نفس العرض تقريبا، لكنهما لم يعيرا عرض مرسولي ولي العهد أي اهتمام، وانخرطا مع المهدي بن بركة في المفاوضات لمناقشة عرض حزب الإستقلال في نهاية نونبر 1955، وشهر يوليوز 1956، وهو تاريخ اغتيالهما معا ». وأكد البخاري، أن عملية الإغتيال كان وراءها بوليس المقاطعة الأمنية السابعة، درب البلدية، بأمر من محمد الغزاوي المدير العام للأمن الوطني، والأمر بتلك المهمة وقعه مدير الديوان، إدريس حصار، نيابة عن الغزاوي ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة