كاميرات ثلاثية الأبعاد ومعدات لكشف الصوت تحت الأنقاض تستعمل في فاجعة بوركون

كاميرات ثلاثية الأبعاد ومعدات لكشف الصوت تحت الأنقاض تستعمل في فاجعة بوركون

انتقل الجنرال دو ديفيزيون، عبد الكريم اليعقوبي، والمفتش العام للوقاية المدينة، إضافة إلى مسؤولين في القصر الملكي، ورؤساء الأمن بمختلف تخصصاتهم، إلى مكان انهيار عمارات بوركون، الذي خلف إلى حدود كتابة هذه الأسطر سبعة قتلى، وأزيد من 50 جريحا، نقلوا إلى قسم المستعجلات بمستشفة مولاي يوسف، في حين نقل آخرون إلى مستشفى ابن رشد.   وقال مسؤول من الوقاية المدنية، وفق ما تورده يومية « المساء » في عددها المشترك ليومي السبت والأحد 12 و13 يوليوز، إن وحدات متنقلة من مدن الدار البيضاء وسطات وسلا، إضافة إلى الوحدة الوطنية المتنقلة التابعة للوقاية المدنية، انتقلت إلى مكان الحادث في الثالثة صباح من اليوم الجمعة، كما دعمت عناصر الوقاية المدنية بوحدة خاصة للكلاب المدربة للمساعدة على انتشال الضحايا معرفة مكان وجودهم.    وأضاف المصدر نفسه أن وسائل إنقاذ خاصة تستعمل لأول مرة في حادث انهيار العمارات بحي بوركون بالدار البيضاء، منها كاميرات ثلاثية الأبعاد ومعدات لكشف الصوت تحت الأنقاض وخوذات خاصة مزودة بشاشات وكاميرات تكشف ما يجري تحت الأنقاض بتقنية عالية.    

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.