المكالمات التي فضحت هذه الحقوقية التي ادعت اختطافها

المكالمات التي فضحت هذه الحقوقية التي ادعت اختطافها

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 13 يوليو 2014 م على الساعة 22:20

أمر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بطنجة، امس السبت بإحالة وفاء شرف، الناشطة الحقوقية، وعضو حزب النهج الديمقراطي، على المحكمة في حالة اعتقال بعد متابعتها بتهم الوشاية الكاذبة والتبليغ عن جريمة تعلم بعدم حدوثها. وكشف الوكيل العام للملك في تبريره  للقرار، وفق ما تورده يومية « الصباح » في عددها ليوم غد الإثنين 14 يوليوز، أن البحث الذي أجري بشأن الشكاية التي تقدمت بها وفاء شراف بواسطة محاميها حول تعرضها للاختطاف والتعذيب في 27 أبريل الماضي من طرف شخصين، أسفر عن عدم صحة هذه الادعاءات، وأضاف ممثل النيابة العامة أن التحريات المنجزة بشأن الموضوع استنادا إلى المعاينات الميدانية وشهادة الشهود كشفت أن ادعاءات المعنية بالأمر جرى اختلاقها.   وكشف البحث الذي أجرته الفرقة الوطنية، بناء على تعليمات النيابة العامة بطنجة، أن التقاط المكالمات الهاتفية خلال فترة البحث الخاصة بالناشطة الحقوقية وبعض أقربائها وأصدقائها، أظهر أن هناك اتفاقا بين المشتكية ووالدتها وأختها على ضرورة توحيد الإجابات في حال الاستماع إليهم من قبل الشرطة، والتظاهر بالإغماء أو المرض في حال ما أصر رجال الأمن على الاستماع إليهن، بالإضافة إلى لوم بعضهن البعض على عدم التنسيق في بعض الأمور والتي كشفت بعض التناقض في تصريحاتهن، خاصة في النقطة التي تتعلق بأداء ثمن سيارة أجرة، إذ أكدت المشتكية أن مختطفيها رموا بها في منطقة خارج المدار الحضري، وأنها عادت عبر سيارة أجرة ليلا، وأن أختها هي من تكلفت بأداء الثمن، ولما تم استفسار الأخيرة عن المبلغ الذي سلمته للسائق قالت 15 درهما، وهو ثمن لا يعادل المسافة التي ادعت المشتكية ركوبها منها.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة