خادمة صاحب "الخبز الحافي": احتسى شكري الخمر في حذاء عاهرة اعجابا بها وفي الصباح اكتشف الحقيقة

خادمة صاحب « الخبز الحافي »: احتسى شكري الخمر في حذاء عاهرة اعجابا بها وفي الصباح اكتشف الحقيقة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 14 يوليو 2014 م على الساعة 16:23

أوضحت فتحية الخياطي خادمة محمد شكري، في سردها ليوميات الكاتب العالمي لـ »الأخبار »، أنها كانت تطرد النساء من منزله، ان سألن عنه ولم يكن موجودا، وكن يخبرن شكري بتصرفها، وكان يحذرها من فعل ذلك مجددا. ومن طرائف شكري مع النساء تحكي فتحية أنه « ذات صباح ذهبت الى بيت شكري كما العادة، ورأت أن شكري في حالة غير طبيعية، وبعد أن هدأ روعه أخبرها أنه اصطحب معه إحدى فتيات الليل، بعد أن فعل المستحيل ليحضى بها، لدرجة أنه قد نزع عن قدمها الخف الذي كانت تلبسه واحتسى فيه الخمر، لقد خدعته تحت الأضواء، النيون الأحمر… لباسها الكاشف، والماكياج الصارخ الذي كانت تضعه، لكنه وبمجرد أن استيقظ، ورآها بجانبه على السرير وقد تلطخ وجهها بجميع الألوان، حتى أيقضها بسرعة..وهو يدعي بأن زوجته سوف تعود من السفر بعد قليل، لقد كان يفعل المستحيل، ليظفر بإحداهن إن هي أعجبته…العنيد ». وأضافت « مزاجية شكري كانت تجعلني أشك في أنه أحب يوما ما امرأة بعينها، رغم كل تلك التجارب التي عاشها، طريقة كلامه عن النساء بعد كل ما جربه، كانت توحي بأنه لم يعد ينظر للحب بنفس الصورة التي يراه بها الجميع، فكثيرا ما كان يقول لي إن حب امرأة واحدة والإخلاص لها…صعب ومكلف لدرجة الإستحالة ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة