هكذا وصفت الصحافة الإسبانية الملك محمد السادس وللا سلمى بالزوجين المثالين

هكذا وصفت الصحافة الإسبانية الملك محمد السادس وللا سلمى بالزوجين المثالين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 17 يوليو 2014 م على الساعة 11:13

[youtube_old_embed]Z6oD_zfHeGg[/youtube_old_embed]

أثارت عقيلة الملك محمد السادس، الأميرة للا سلمى، وسائل الإعلام الاسبانية، التي أفردت لها مقالات مطولة وصفتها فيها بالأميرة الأنيقة التي تنضح « دينامية » وحيوية.   وتناولت صحف  » الموندو »، « أ.ب.س »، « سيمانا »، « فانيتاتيس » شخصية الأميرة لالة سلمى، حيث سلطت هذه المنابر الضوء على إسهام عقيلة الملك محمد السادس في إعطاء صورة عن « الزوجان المثاليان »، اللذان يعيشان حياتهما بشكل عادي كبقية الأزواج المغاربة.   وتوقفت الصحف الاسبانية عند الأصول الفاسية للأميرة للا سلمى، وانحدارها من عائلة شعبية، ومسارها الدراسي بالمدرسة العليا للمعلوميات وتحليل النظم بالرباط.   وأشارت الصحف الاسبانية إلى أن عقيلة الملك محمد السادس تتميز بأناقتها، وجمالها، وبشعرها الأحمر، وابتسامتها الجميلة وبعينيها المعبرتين، وهي مميزات تسهم بشكل كبير، تردف الصحف الاسبانية، في تسهيل التواصل بين الأميرة ومحيطها.   فالأميرة لالة سلمى وحتى قبل أن يزدان خدرها بالأمير مولاي الحسن، تتوفر على فريق متخصص في « الستايل » وهو الذي يسهر على انتقاء أفضل القمصان الذي تظهر بها الأميرة في مختلف المناسبات الرسمية، وفي تسريحة الشعر التي تختارها.   وتطرق الصحفي  » دافيد ألفاردو » من صحيفة « الموندو »، استنادا لأحد أعضاء جمعية لالة سلمى لمحاربة السرطان، للقدرة الكبيرة التي أبانت عنها الأميرة في التواصل مع محيطها من عامة الشعب، وذلك باستعمال الدارجة المغربية « .   أما صحيفة  » فانيتاتيس » فسلطت الضوء على أناقة الأميرة لالة سلمى لدى استقبالها لعقيلة الملك فيليبي السادس بمطار الرباط سلا، مرتدية القميص الأبيض والبونطالون الأحمر « fuchsia ». أما صحيفة « أوروبا بريس » فأفردت مقالا مطولا مرفقا بصورة الأميرة لالة سلمى والأميرة « ليتينا » لدى وصولهما لحفل العشاء الرسمي للباس الأميرتين، حيث أوضحت أنهما يتقاسمان نفس القواسم المشتركة في الزي. فالأميرة ليثينا ارتدت تنورة بيضاء مزركشة فيما ارتدت الأميرة لالة سلمى قميصا مغربيا أبيض اللون. وهو المقال الذي عنونته الصحيفة بـ » لالة سلمى وليتيزيا » بالأبيض ».   أما أسبوعية  » سيمانا » فاستعرضت الروابط المتميزة التي تجمع بين العائلتين الملكيتين بالمغرب واسبانيا، حيث أكدت أن الملك فيليب السادس وعقيلته الأميرة ليتيزيا حظيا باستقبال ملكي حقيقي يليق بشخصهما ».   صحيفة « هولا »، الذائعة الصيت، نشرت ربورتاجا مصورا لزيارة الملك فيليبي للمغرب، فيما اختارت « كوستا ديل » و  » ألندي مغازين » تخصيص ملف خاص عن العائلة الملكية بالمغرب. صحيفة  » ألندي مغازين » نشرت « بورتريها » على الأميرة لالة سلمى مرفقا بصورة سوداء من توقيع الصحفي « مهدي كنيسي »، وهو الذي سبق وأن نشر ربورتاجا مصورا للأمير مولاي الحسن.          

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة