الحاجة الحمداوية: "مزال كندردك ولن أعتزل وخا كنخاف من جهنم"

الحاجة الحمداوية: “مزال كندردك ولن أعتزل وخا كنخاف من جهنم”

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 18 يوليو 2014 م على الساعة 21:06

قالت الفنانة الشعبية الحمداوية (85 سنة)، “كنخاف من جهنم ةلاكن منقدرش نعتال.. اللي خدمتو كنوكلو للوليدات”، خلال المقلب الذي تعده الزميلة الصحفية بشرى ضوو.   وأضافت الفنانة الشعبية في الحوار الهاتفي “تيلفون كاشي” المنشور مضمونه في صحيفة “الأخبار” لعد نهاية الأسبوع، “إلا بغات الموت تجيني مرحبا بيها.. الموت من عند الله.. والله غدي يخلصهم” في إشارة إلى أولئك الذين يطلقون إشاعة وفاتها في كل مرة”.   وتقمصت الصحافية المذكورة دور طبيبة للإيقاع بفنانة العيطة، حيث ادعت أنها حلمت بالحمداوية، وهي تسخن “البندير فوق مجمر” تم تجلس عليه فتحترق، معتبرة أن ذلك إنذار واضح لها بالإقلاع عن الغناء.   وبررت الحمداوية عملها كمغنية وعدم إمكانية إقلاعها عنه، كونها المعيل الوحيد لأسرتها متعددة الأفراد، “ما نقدرش أبنتي أنا خدامة على قشلة ديال الناس.. راهم ستة كالسين أباهم سبعة وأمهم ثمانية.. المهم بيناتنا 12.. راه أنا لي خدامة”.

loading...
loading...

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة