محامي روبي :برلسكوني كان يريد منح موكلتي ملايين الأوروهات من حسابات مصرفية خارج إيطاليا للتستر على فضيحته | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

محامي روبي :برلسكوني كان يريد منح موكلتي ملايين الأوروهات من حسابات مصرفية خارج إيطاليا للتستر على فضيحته

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 02 أغسطس 2014 م على الساعة 20:36

محامي روبي أورد في حوار مطول خص به المجلة الورقية ليسبريسّو بأن موكّلته تحدثت له في وقت سابق عن أرقام ضخمة كانت ستتلقاها بطريقة غير قانونية من برلسكوني مقابل سكوتها ، مشيرا إلى أنه لم يكن ليفتح فاه ليفضح ذلك لو تمت إدانة برلسكوني لكن تبرئته هي التي جعلته يحس بضرورة الكلام لقول الحقيقة.   دفاع روبي كان قد قاد مفاوضات تعويض موكّلته بشكل قانوني مع برلسكوني منذ شتاء 2011 حيث كان حينها رجل ثقتها ،ورغم كون كريمة المحروق لم تتوصل سوى بمبلغ 57 مليون أورو (حوالي 63 مليون سنتيم ) بشكل علني وقانوني من برلسكوني كهبة أو كمساعدة من صاحب ليالي البونغا بونغا لفتاة فقيرة أو محتاجة فإن الواقع هو غير ذلك يضيف المحامي إذ حصلت روبي على ملايين الأوروهات من حسابات مصرفية خارج إيطاليا. ورغم انه أكد أن المبلغ يفوق بكثير 6 ملايين أورو إلا أنه فضل عدم ذكر المبلغ بالتدقيق كما رفض الجواب على العديد من الأسئلة حول التفاصيل التي حكتها له روبي عن الليالي الحمراء التي كان ينظمها برلسكوني بفيلاّه ب أركوري وأرجع السبب إلى ما سماه السر المهني .   لقد أخبرتني بشكل شخصي بأنها توصلت إلى إتفاق بمنحها مبالغ كبيرة بل ضخمة..لقد أدركت أنها كانت فرصة العمر بالنسبة لها ، وقررت أن تستغلها بشكل جيد لتأخد أكبر قدر من المال..لقد إقترحتُ عليها طريقة قانونية وذلك بالمطالبة بحقوقها كطرف مدني في قضية إميليو فيدي ، لكنها إختارت أن تُأخد التعويضات بطريقة سرية.. يقول محامي المواطنة المغربية.   وأردف دفاع كريمة المحروق بأن ضغطا خارجيا قويا أقنع أو أملى على ِروبي أخد طريق مغاير للطريق الذي رسمتُه لها ، حينها قرّرتُ قطع علاقتي بموكلتي ، بعد أن أدركت أن ما تقترحُه علي سيصطدم بقوانين النظام العام ..فالمحامي لا يمكنه أن يكون شريك في إتفاق غير قانوني لدفع مبالغ مليونية لشاهد مقابل شراء شهادته لذلك قررتُ الإنسحاب.. .   يذكر أن محكمة الإستئناف بميلانو كانت قد برأت رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق والسياسي المثير للجدل سيلفيو برلسكوني من تهمة ممارسة الجنس مع قاصر والشطط في إستعمال السلطة بسبب غياب الأدلة ،وهو الحكم الذي أثار دهشة الجميع والذي ألغى حكما إبتدائيا سابقا كان قد أدان برلسكوني بسبع سنوات سجنا نافذا.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة