كسيكس لـ"فبراير.كوم": لا أعرف كيف يفكر الملك والهمة والماجيدي والمنصوري والجيش وهؤلاء السبب+فيديو

كسيكس لـ »فبراير.كوم »: لا أعرف كيف يفكر الملك والهمة والماجيدي والمنصوري والجيش وهؤلاء السبب+فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 05 أغسطس 2014 م على الساعة 23:45

[youtube_old_embed]79ArrHK3VOI[/youtube_old_embed]

لا يمكن الجزم بعد مرور 15 سنة على حكم محمد السادس، كيف يفكر الملك. نحن أمام منظومة معقدة، وليس لدينا أي دليل عن رغبة أو عدم الرغبة الملك في الإصلاح، للوصول إليها ولفهمها. ولا نملك أي طريقة لفهم شخصية الملك. التحليل هنا للأستاذ إدريس كسيكس، الذي أكد لـ »فبراير.كوم » أن المسألة معقدة، لأن لدينا مجتمع بلاط قوي ومتعدد الفروع، وفيه أكثر من جهة. بحيث نجد الهمة وياسين المنصوري، ومحمد منير الماجيدي ومن يدورون في فلك الماجيدي، وهناك الحكومة الجديدة للسيد عبد الإله بنكيران، وهناك من هم مع السيد بنكيران، بحيث ثمة جهات متعددة، يمكنها أن توجه القرار أو الرغبات، بما في ذلك الجيش. وأضاف الأستاذ كسيكس، أنه حينما يكون مجتمع البلاط قويا، يضعف الفضاء العام، لأن مجتمع البلاط بتعدد رؤوسه، يتصرف وفقا لما يفكر فيه الملك، ونفس الشيء يحدث مع المقربين من المقربين من الملك، الذين بدورهم يحاولون ترجمة ما يفكر فيه الملك، والسؤال هنا هو: كيف يفكر الملك وفيما يفكر؟ أن نكون أقرب لما نظن أن الملك يظنه.. إن ما يفكر فيه الملك، يواصل الأستاذ كسيكس، يظل لغزا، ولذلك قد يقول أحدهم الملك ليبرالي، والأكيد أنه في هذا الموقف، سيتخذ هذه الخطوة، وقد تقع حادثة سير، فيقال لنفس الشخص أنك تجاوزت حدودك.. وفي المجتمع البلاط، كل واحد يتموقع، بناءا على ما يظن أن الملك يفكر فيه، وبالنسبة للأستاذ كسيكس، تجاوز هذا الوضع رهين بالتفكير في الفضاء العام كمجتمع وبناء الفضاء العام كمجتمع، دون التفكير فيما يفكر فيه الملك. إقرأ أيضا: بالفيديو.. 15 سنة على حكم محمد السادس.. كسيكس لـ »فبراير.كوم »: المغرب يعيش استقرارا لكنه هش وهذا ما كنت سأقوم به لو كنت مكان الملك

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة