« الديستي » تتحرك لحماية فيلا الرميد ومسؤولين أمنيين وحكوميين بسبب تهديدات إرهابية

« الديستي » تتحرك لحماية فيلا الرميد ومسؤولين أمنيين وحكوميين بسبب تهديدات إرهابية

فرضت حراسة أمنية غير مسبوقة على مسؤولين بالحكومة، وآخرين بأجهزة أمنية بعد أن عاودت مجموعة يشتبه بأنها إرهابية، تسمي نفسها « جماعة التوحيد والجهاد في المغرب الأقصى »، نشر بيان جديد لها تهدد فيه مسؤولين، من بينهم وزير العدل والحريات، الذي سبق أن هددته المجموعة الإرهابية بالاغتيال عن طريق عملية انتحارية، الأمر الذي استنفر عناصر بمديرية مراقبة التراب الوطني وعناصر أمنية تابعة للمديرية العام للأمن الوطني. ووفق ما تورده  يومية المساء » في عددها ليوم غد الثلاثاء 12 غشت، فقد تم تثبيت عدد من رجال الأمن قرب فيلا مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، لتشديد الحراسة الأمنية على إقامته الخاصة بمداومة عناصر من الشرطة أمام المنزل، كما فرضت حراسة خاصة على إقامة وزير الداخلية ومسؤولين آخرين.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.