هذا ما قام به المغرب بعد إضرام الجزائر النار في الغابات لتضييق الخناق على الجماعات الإرهابية

هذا ما قام به المغرب بعد إضرام الجزائر النار في الغابات لتضييق الخناق على الجماعات الإرهابية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 12 أغسطس 2014 م على الساعة 16:42

عززت القوات المسلحة الملكية تواجدها بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة بمدينة جرادة، من خلال وصول 3 دبابات عسكرية على متن شاحنات كبيرة يوم الإتنين، ومن المنتظر أن تصل تعزيزات عسكرية أخرى في غضون الأيام القليلة المقبلة، وهي عملية تدخل في إطار الدعم اللوجيستيكي العسكري بالمنطقة. وفسرت ذات المصادر، حسب جريدة « الأخبار » في عددها ليوم غد الأربعاء، أسباب هذا التواجد العسكري  بكون إقليم جرادة يقع على مقربة من جبل « عصفور » المتاخم للشريط الحدودي الفاصل بين المغرب والجزائر، والذي يعتبر قاعدة خلفية للجماعات المسلحة لتنفيذ عملياتها الإرهابية ضد النظام الجزائري، الأمر الذي يدفع جيشه الى إضرام النار عمدا في الجبال والغابات لتضييق الخناق على هذه الجماعات المتطرفة، ما قد يدفعها الى التسلل إلى التراب المغربي، إضافة الى كون الإقليم يتوفر على مجموعة من المنشآت الطاقية بكل من مدينة جرادة وبلدية عين بني مطهر إذ تعتبر هذه المحطات الحرارية الأضخم والأكبر في المغرب.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة