الداودي يغيب وهؤلاء حضروا جنازة دفن الطالب المزياني بمسقط رأسه

الداودي يغيب وهؤلاء حضروا جنازة دفن الطالب المزياني بمسقط رأسه

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 15 أغسطس 2014 م على الساعة 13:02

نظمت صباح اليوم مسيرة حاشدة في اتجاه منزل الطالب مصطفى المزياني بمسقط رأسه « تنديت » الذي توفي يوم الأربعاء الماضي، بعد دفنه في المقبرة. وأكد أشرف مسيح، الكاتب العام لحركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية لـ »فبراير.كوم » أن المسيرة حضرها، عدد من ساكنة المنطقة بالإضافة الى شباب من حركة 20 فبراير وطلبة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، ممتلين لكل التوجهات التقدمية بالجامعة المغربية، وخصوصا رفاقه بالبرنامج المرحلي من كل انحاء المملكة، كما حضرت الاطارات الحقوقية بالمنطقة واعضاء عن حزب اليسار الاشتراكي الموحد وشبيبته حشدت ». وفي الوقت الذي كان ينتظر بعد الحقوقيين والناشطين حضور مسؤولين على رأسهم وزير التعليم العالي لحسن الداودي، على غرار حضوره ورئيس الحكومة عبد الإله بنكيران لجنازة الطالب الحسناوي، فإن الداودي غاب عن الجنازة ولم يكلف أحدا لينوب عنه. وقد شهدت المنطقة التي ينحدر منها المزياني، مساء أمس مسيرة حاشدة لاستقبال جثة الطالب والتعرف عليها من قبل عائلته، وهي المسيرة التي عرفت مشاركة المئات من ساكنة المنطقة.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة