حقوقيون يحتجون أمام وزارة الرميد تنديدا بـ"إهمال" الطالب المزياني وترك حالته الصحية تتدهور

حقوقيون يحتجون أمام وزارة الرميد تنديدا بـ »إهمال » الطالب المزياني وترك حالته الصحية تتدهور

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 18 أغسطس 2014 م على الساعة 12:51

دعت كل من اللجنة المحلية لمناهضة القمع والاعتقال واللجنة الشبابية من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين بالمغرب وحركة 20 فبراير، الى تنظيم وقفة احتجاجية أمام وزارة العدل والحريات بالرباط، اليوم على الساعة السادسة والنصف.   وكانت اللجنة المحلية لمناهضة القمع والاعتقال « الرباط سلا تمارة »، و اللجنة الشبابية من أجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين بالمغرب – الدار البيضاء، وحركة 20 فبراير، وجهت دعوة على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، إلى وقفة احتجاجية أمام وزارة العدل للتنديد بما أسمته « الإهمال الذي طال الطالب مصطفى مزياني مما أدى إلى استشهاده دون أن تلتفت السلطات إلى مطالبه العادلة والمشروعة مما أدى إلى استفحال حالته الصحية ووصوله إلى أوضاع كارثية وما صاحب ذلك من معاملة لا إنسانية لتقول الدولة المغربية إن حياة الإنسان لا تساوي عندها أي شيء ».   وكان الطالب المزياني، توفي يوم الأربعاء الماضي بقسم العناية المركزة بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس، بعد أكثر من ستين يوما على دخوله في إضراب عن الطعام لحرمانه بحسب بلاغات سابقة له عن مواصلة الدراسة والتسجيل بكلية العلوم بظهر المهراز.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة