مغاربة يتحدثون لـ"فبراير.كوم" عن تهديدات "داعش" واستنفار الجيش بكبريات المدن والحدود+فيديو | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

مغاربة يتحدثون لـ »فبراير.كوم » عن تهديدات « داعش » واستنفار الجيش بكبريات المدن والحدود+فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 18 أغسطس 2014 م على الساعة 23:08

[youtube_old_embed]Ccug7ZTF7qQ[/youtube_old_embed]

على خلفية الحديث عن تهديدات ارهابية من قبل الجماعات الإرهابية المسلحة على رأسها حركة « داعش » والاستنفار العسكري الذي يقوم به المغرب بجميع المدن الكبرى وبالحدود، حاولت « فبراير.كوم » استقراء آراء الشارع المغربي حول ما يحدث. التعليقات كانت مختلفة، والتحليلات والتأويلات للمغاربة كانت متنوعة، غير أنها أجمعت على رفض هذه الأعمال الإرهابية. ففي الوقت الذي ذهب أحد المواطنين بالقول في تصريح لـ »فبراير.كوم » أن تنظيم « داعش » أصبح يشكل تهديدا على المغرب، نظرا لوجود مغاربة تجندوا والتحقوا بها واكتسبوا خبرات، إلى جانب وجود مغاربة تلقوا تداريب داخل البلد، اعتبر مواطن آخر أن المغرب لن يتعرض لأي شيء، ولن يكون مهددا من أي جماعة، وما نراه في المدن من تحرك للجيش يبين ان هناك عمل من طرف الأجهزة. وذهب تصريح آخر على أنه فور تلقي عدد من المسؤولين المغاربة تهديدات من طرف التنظيم، لم يعد المغاربة يحسون بالأمن وصار سيناريو سوريا ومصر يتبادر للذهن. وأوضح أحد المواطنين في تصريحه وهو يتحدث عن « داعش »، قائلا : »ممكن الشاب يرى ويسمع تلك الأفكار فيتأثر بها ومن بعد يصير قنبلة موقوتة تتحرك بيننا، فأنا لا أرى أن داعش تقدر تفجر شارع هنا أو هناك لكن أرى أن التراكم الفكري تاع داعش هنا يمكن أن ينتج قنابل موقوتة ». وشدد أحد المواطنين على أن المغاربة يحسون بأمن أكثر، مؤكدا أنه « سنبقى نعيش في أمان لأننا نتوفر على أناس قادرين على التصدي لهذه الظاهرة » وهو نفس التأييد من طرف آخر الذي قال إن » ناس الامن والجيش قايمين بشغلهم والشعب واعي بامن البلاد ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة