رحاب: هكذا نكون إنسانيين ونستحق أن نُدفن في هذا التراب المجبول بآلام آجدادنا

رحاب: هكذا نكون إنسانيين ونستحق أن نُدفن في هذا التراب المجبول بآلام آجدادنا

أوضحت حنان رحاب عضو المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أن الإنسانية، تقتضي التضامن مع المظلومين، سواء كانوا عربا أو كرديين، أو آشوريين أو غيرذلك، حيث قالت في هذا الإطار  » أن أكون كل هؤلاء، عربيا حين يُظلم العرب، وكرديا حين يُظلم الكُرد، آشورياً وكلدانياً وصابئياً ونصرانياً وإيزيدياً، مسلماً ومسيحياً، لبنانياً وفلسطينياً وسورياً، فهذا يعني أنني أصبحت إنساناً ». وأضافت رحاب في تغريدة لها على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي « فايسبوك » قائلة: « التحدي هو أن نكون بشراً، نتعالى عن الانتماءات الدينية والطائفية والإقوامية، كي نستحق أن نُدفن في هذا التراب المجبول بآلام آجدادنا، الذين قاوموا الموت وصنعوا الحياة ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.