منظمة "اليونسيف": إلغاء زواج الأطفال في الهند سيستغرق أزيد من 50 عاما

منظمة « اليونسيف »: إلغاء زواج الأطفال في الهند سيستغرق أزيد من 50 عاما

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 26 أغسطس 2014 م على الساعة 9:52

 أعلنت منظمة (اليونسيف) أن الهند شهدت تراجعا في زواج الأطفال خلال العقدين الأخيرين، وإن بوتيرة بطيئة، لكنه سيستغرق أزيد 50 عاما من أجل إلغاء هذه الممارسة من البلاد حسب قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.   وأوضحت دورا غوستي، المسؤولة عن حماية الأطفال في الهند بمنظمة (اليونسيف)، في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء (بريس تروست أوف إنديا)، أن « زواج الأطفال تراجع بمعدل 1 في المئة سنويا على مدى العقدين الماضيين، لكن هذه الممارسة الاجتماعية لن يتم القضاء عليها سوى بعد نحو 50 عاما ».    وأضافت المسؤولة الأممية أن الدراسة التي أجريت في أنحاء من الهند كشفت أن نسبة 43 في المئة من النساء المتزوجات في سن 20-24 تزوجن قبل سن الثامنة عشر، وأن اثنتين من كل خمس نساء شملتهم الدراسة أكدن أنهن تزوجن وهن طفلات.   وذكرت غوستي أن هذه الدراسة تنسجم مع تقرير سابق لمنظمة الأمم المتحدة، أصدرته في يوليوز المنصرم، أفاد بأن الهند تضم أعلى نسبة انتشار لزواج الأطفال، بمعدل واحد من كل ثلاثة أطفال يعيشون في البلاد.    وأشارت إلى أن زواج الأطفال لا يزال ممارسة اجتماعية مقبولة على نطاق واسع، وتحكمها الأعراف والتقاليد والمعتقدات الثقافية والدينية، التي تنظم أدوار الجنسين في المجتمع، حيث يتم النظر دائما إلى البنات كعبء لا يستحق الاستثمار فيه، لافتة الانتباه إلى عوامل أخرى مؤثرة، مثل ارتفاع نسبة الفقر ونقص فرص التعليم وغيرها مما يقوض كل إمكانية لتغيير العقليات.   لكن مسؤولة (اليونسيف) شددت على أنه « يمكن القضاء نهائيا على ظاهرة زواج الأطفال في الهند، إذا توفرت إرادة سياسية حقيقية على جميع المستويات، من خلال تنسيق الجهود لإرساء معالجة منهجية تروم تأخير سن الزواج، وذلك عبر الرفع من فرص التمدرس لدى الفتيات، ومنح مساعدات للرفع من دخل الأسر الفقيرة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة