بالفيديو ..الجراح المغربي الذي زار غزة في عز الحرب لـ"فبراير.كوم": دخلتها ثلاث مرات بعد احتجاز خمس ساعات في المرة الأولى وموافقة كل هذه الأجهزة الأمنية

بالفيديو ..الجراح المغربي الذي زار غزة في عز الحرب لـ »فبراير.كوم »: دخلتها ثلاث مرات بعد احتجاز خمس ساعات في المرة الأولى وموافقة كل هذه الأجهزة الأمنية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 06 سبتمبر 2014 م على الساعة 21:32

[youtube_old_embed]Lvd8BWZluxU[/youtube_old_embed]

إنها ثالث مرة أسافر فيها إلى غزة، يقول الدكتور المغربي زهير لهنا، ثم يضيف أن المرة الأولى كانت في سنة 2009، والمرة الثانية في السنة الماضية، والثالثة كانت في الشهر الماضي. وأضاف الدكتور زهير إنه منذ بضعة سنوات وهو يشتغل مع تجمع أطباء فسطينيين بأوربا، والذين لديهم برامج عمل في غزة وفي الضفة وفي مناطق الشتات. في مارس مثلا، يسترسل الدكتور زهير في حديثه لـ »فبراير.كوم » سافر إلى لبنان بمخبم عين الحلوة بمنطقة صيدا رفقة عدد من الفلسطينيين الذين يشتغلون مع الجالية الفلسطينية ومع أهاليهم، ولما اندلعات الحرب كان مبرمجا أن يسافر في شهر غشت لتدريب أطباء الجراحة في المنطقة، وشاءت الأقدار أن كان وحيدا، حيث كانت زوجته وأبنائه في المغرب، وكان  يلزم طاقم الفلسطينيين في غزة جراح، فسافر بعد أن ألغى عمله  بفرنسا، والتحق بسرعة حيث كان في مصر في 11 يوليوز ودخل إلى غزة بعد يومين، رفقة الطبيب أبو عرب بالإضافة إلى الطبيب النرويجي الشهير « كيلبر ». لكن كيف استطاع الدكتور زهير الوصول إلى غزة في هذه الظروف الخطيرة؟ يرد الدكتور قائلا أنه مر عبر معبر رفح، لأن الأنفاق دمرت، والمرور عبرها خطير لأنها غير قانونية: » مررنا بصعوبة عبر معبر رفح بتنسيق مع المخابرات المصرية، لكن في المرة الأولى أوقفونا، ق فيبل أن يسمحوا لنا بالمرور المرة الثانية، لكن بعد انتظار حوالي خمس ساعات، لأنه يلزم موافقة المخابرات والجيش والشرطة، حيث إن منطقة سيناء أصبحت منطقة عسكرية، ولذلك لم يحصل عدد من الأطباء على رخصة الدخول إلى غزة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة