طائرات الدرك ورجال الوقاية ينجحون بعد يومين في إخماذ حريق أتى على 300 هكتار ضواحي تطوان

طائرات الدرك ورجال الوقاية ينجحون بعد يومين في إخماذ حريق أتى على 300 هكتار ضواحي تطوان

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 08 سبتمبر 2014 م على الساعة 9:22

أعلنت مصادر من الوقاية المدنية والمندوبية السامية للمياه والغابات ومكافحة التصحر ،اليوم الاثنين ،انه تم أمس بشكل نهائي السيطرة على حريق غابوي بمنطقة واد الليل التابعة لجماعة الملاليين (ضواحي تطوان) ، والذي أتى على أزيد من 290 هكتارا من الغطاء الغابوي، حسب قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء.وأضاف المصدر أن الحريق الغابوي ، الذي كان قد اندلع زوال يوم الجمعة الماضي، تسبب في احتراق أزيد من 290 هكتارا من الغطاء الغابوي المشكل أساسا من أشجار الصنوبر ونباتات أخرى قابلة للاشتعال ، مبرزا انه تم فتح تحقيق لمعرفة اسباب اندلاع هذا الحريق .وساهم في عمليات اطفاء واخماد الحريق ، التي سخرت لها طائرات تابعة للدرك الملكي ووسائل وتقنيات برية ، 500 شخصا من عناصر الوقاية المدنية والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي والقوات المساعدة والسلطات المحلية والمندوبية السامية للمياه والغابات ومكافحة التصحر ومتطوعين من ساكنة المنطقة المتضررة .وأرجع المصدر صعوبة السيطرة على الحريق إلى هبوب رياح غربية قوية على المنطقة والتواجد الكثيف للأعشاب الثانوية، إضافة الى حرارة الطقس التي تسود المنطقة في مثل هذه الفترة من السنة .

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة