فضيحة جديدة.. مشروع راق أطلقه الملك تحول إلى شقق مهددة بالانهيار!!

فضيحة جديدة.. مشروع راق أطلقه الملك تحول إلى شقق مهددة بالانهيار!!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 09 سبتمبر 2014 م على الساعة 18:54

تطورات مثيرة من المنتظر أن تعرفها فضيحة « السي دي جي » بمدينة الجديدة، التي تورط فيها الذراع المالي للدولة عبر الشركة المعروفة اختصار بـ » سي جي إي » عندما حولت مشروعا سكنيا أعطى الملك محمد السادس انطلاقته سنة 2008، ليكون حيا راقيا على شاكلة الأحياء الراقية في الرباط، إلى مشروع لشقق السكن الاقتصادي والاجتماعي مهددة للانهيار بعد ظهور شقوق وتصدعات في جدرانها.. ووفق ما تورده يومية « صحيفة الناس » في عددها اليوم غد الأربعاء 10 غشت، فقد ذكر مصدر مطلع أن هذا المشروع، الذي أقيم على مساحة تصل إلى 92 هكتارا، « اختفت » منه مرافق اجتماعية كانت ستستفيد منها ساكنة المدينة، حددها المصدر ذاته في مستشفى وإعدادية ومركز تجاري ومدرسة ومصحة، وهي مرافق حيوية وضرورية لمشروع سكني يفترض أن يتجاوز عدد سكانه 20 ألف نسمة، لكن ما وقع هو أن البقع الأرضية التي كانت ستقام عليها المشاريع الاجتماعية فوتت، في ظروف غامضة، لمافيات ولوبيات العقار.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة