بابا الفاتيكان:هذه هي الحرب العالمية الثالثة

بابا الفاتيكان:هذه هي الحرب العالمية الثالثة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 13 سبتمبر 2014 م على الساعة 15:57

قال بابا الكنيسة الكاثوليكية، فرانسيس، السبت إن النزاعات التي تشهدها مناطق مختلفة من العالم ما هي إلا حرب عالمية ثالثة لكنها « مجزأة ». وأدان البابا فرانسيس تجارة الأسلحة و »المتآمرين لتنفيذ أعمال إرهابية » الذين يزرعون الموت والدمار، وذلك حسب ما أورده موقع « بي بي سي ». وأضاف البابا فرانسيس قائلا خلال قداس أقيم في أكبر نصب تذكاري لضحايا الحرب في إيطاليا ويعود إلى الحقبة الفاشية حيث دفن أكثر من مئة ألف جندي خلال الحرب العالمية الأولى « تحتاج الإنسانية إلى ذرف الدموع، وهذا هو الوقت المناسب لذرف الدموع ». واستهل البابا فرانسيس زيارته القصيرة للمتحف الحربي شمالي إيطاليا بالصلاة في مقبرة تضم رفات نحو 15 ألف جندي ينتمون إلى خمس قوميات كانت جزءا من الإمبراطورية النمساوية-المجرية التي خسرت خلال الحرب العالمية الأولى قبل مئة عام. وقال البابا فرانسيس في عظته التي سبقت القداس « الحرب ضرب من الجنون، وحتى اليوم بعد الفشل في الحرب العالمية الأخرى، ربما يجوز للمرء أن يتحدث عن حرب ثالثة لكنها بالتقسيط وتتخلها جرائم ومذابح ودمار ». وكان البابا فرانسيس دعا خلال الأشهر الماضية إلى إنهاء النزاعات في أوكرانيا والعراق وسوريا وغزة وأجزاء من أفريقيا. وأوضح بابا الكنسية الكاثوليكية قائلا « الحرب عمل غير منطقي. لا هم لها سوى إحداث الدمار ولا سبيل أمامها للاستمرار سوى التدمير ». وتابع البابا قائلا « الجشع والتعصب وشهوة السلطة: هذه الدوافع هي التي تقف وراء قرار الذهاب إلى الحرب، وهو في الغالب تبرره إيديولوجية من الإيديولوجيات ». وقال البابا فرانسيس الشهر الماضي إن من المشروع بالنسبة إلى المجتمع الدولي استخدام القوة لوقف « العدوان غير العادل » الذي يشنه مقاتلو تنظيم الدولة الإسلامية الذين قتلوا آلافا من الناس وأزاحوا آخرين عن منازلهم في العراق وسوريا والكثير منهم مسيحيون. ويذكر أن البابا فرانسيس غالبا ما أدان مفهوم الحرب باسم الله.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة