الرميد:هذه هي العقوبات التي حلت محل عقوبة التحريض على الإرهاب ولمن يود الالتحاق بداعش+فيديو

[youtube_old_embed]yn040bhXJqI[/youtube_old_embed]

أكد مصطفى الرميد وزير العدل والحريات، أن الحكومة عملت على مراجعة أحد مقتضيات قانون الإرهاب لسنة 2003، والذي كان يعاقب على أي إقناع لشخص من أجل فعل ارتكاب إرهابي، بنفس العقوبة المقررة لتلك الجريمة التي قد تصل إلى الإعدام، مبرزا أن هذه العقوبة غير ملائمة، وتم تعديلها حيث أصبحت تتراوح ما بين خمس سنوات إلى خمس عشرة سنة. وأشار الرميد أن سبب التحاق الشباب بالتنظيمات الإرهابية، هو الدعاية المكثفة التي تقدم ما يرتكب من مجازر ومحارق على أساس أنه جهاد.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.