اقتراب موعد الانتخابات يخرج الحركة النسائية عن صمتها ويعيد مطلب المناصفة للواجهة

اقتراب موعد الانتخابات يخرج الحركة النسائية عن صمتها ويعيد مطلب المناصفة للواجهة

قررت فدرالية الرابطة الديمقراطية لحقوق المرأة، عقد ندوة حول المناصفة، وذلك رغبة منها في تأكيد أحقية المرأة بالمشاركة العادلة في الإنتخابات جنبا الى جنب الرجل. وحسب بلاغ للفدرالية، فالندوة ستناقش القرار الذي تم اتخاذه من طرف المجلس الدستوري بخصوص شروط تعيين أعضاء الغرفة الدستورية، وكذا المشاريع المخصصة لتنظيم الجهة والانتخابات الجماعية القادمة. وأكدت الفيدرالية أنها « تسعى من خلال هذه الندوة الى توحيد الرؤى من أجل فعل سياسي ناجع، والوقوف في وجه محاولات التراجع عن الإصلاحات الدستورية الواردة في نص 2011، بغية حماية وتنمية المكتسبات النسائية في أفق البناء الديمقراطي ». وسيحضر خلال هذه الندوة عدد من الباحثين والخبراء في القانون الدستوري والتشريع والقانون العام والعلوم السياسية، بالإضافة الى فعاليات من المجتمع المدني الحقوقية والنسائية.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.