الناشط حمزة محفوظ بعد إشباعه ضربا وركلا على يد مجهولين.. عليّ أن أغادر هذا البلد سريعا | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الناشط حمزة محفوظ بعد إشباعه ضربا وركلا على يد مجهولين.. عليّ أن أغادر هذا البلد سريعا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 21 سبتمبر 2014 م على الساعة 14:55

ارشيف

تعرض الناشط الفبرايري حمزة محفوظ، لإعتداء، يوم أمس من طرف أربعة أشخاص أشبعوه ضربا في أنحاء متفرقة من جسمه، ثم لاذوا بالفرار. وحسب ما نشره حمزة محفوظ على حسابه بموقع فايسبوك، « فبينما كان مارا من أحد الشوارع اذا به يلمح فتاة يعرفها يمسك بخناقها شابان، وحينما حاول أن يخلصها من قبضتهما، أمسكا بع وأفلتت منهم هي واختفت عن الأنظار »، مضيفا أنه بعدما أمسك به الرجلان إذا برجلان آخرين يظهران ويبدأ الأربعة في الضرب والركل في جميع أنحاء جسمه ».   ونشر الناشط على حسابه  » وجدت رجلين يمسكان بخناق قريبة احد أصدقائي قصد ضربها، حاولت التدخل بينهم وبينها، افلتت واختفت بينما ظهر اصدقاؤهما واستبدلوني بها، ضربني احدهم بقوة في وجهي فضربته، ثم ضربني أصدقاؤه في كل مكان حتى اسقطوني واستمروا في الضرب بالأرجل والأيدي، وهم يصرخون: « راه كوميسير اولد… »، تم ضربي بشدة دون ان اعرف السبب لحد الان ».   وأكد محفوظ أن « الفتاة التي كان يحاول انقاذها هي قريبة أحد أصدقائه، وهي بطلة المغرب سابقا في احدى الرياضات الحربية، ضربت احدهم في حجره بعدما تحرش بها بسيارته، ولا يفهم لحد الآن لما هربت واختفت عن الأنظار بمجرد أن تمكن المعتدون الأ ربعة منه ». وأضاف الناشط الفبرايري على حائطه على الفايسبوك: » -ان الفتاة التي تدخلت من اجلها اختفت، وهذه ليست المرة الاولى التي أتدخل فيها لفتاة يعتدى عليها، وتهرب بمجرد ان أوضع في الكماشة. – ان السيدة التي تدخلت لأجلها هي بطلة المغرب سابقا في احدى الرياضات الحربية، ضربت احدهم في حجره بعدما تحرش بها بسيارته.. -اني ما زلت اكتشف مواضع ألم جديدة في أطراف جسدي. « -ان علي مغادرة هذا البلد سريعا، وأني شاكر لهذه الرسالة، اذ كان يغلبني الحنان من قبل فاتردد، اما بعد البارحة فلا مبرر للتردد.    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة