«استقالة» الفهري تثير شهية المرشحين للرئاسة ولقجع والكرتيلي وومو وبندريوش وعدال أبرز المرشحين

«استقالة» الفهري تثير شهية المرشحين للرئاسة ولقجع والكرتيلي وومو وبندريوش وعدال أبرز المرشحين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 24 سبتمبر 2014 م على الساعة 3:50

رغم أن علي الفاسي الفهري لم يعلن رسميا عن نيته تقديم استقالته من رئاسة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، خلال الجمع العام المقبل، المزمع إقامته شهر نونبر، عبر مجموعة من رؤساء الفرق والمكاتب المديرية ورؤساء العصب عن رغبتهم في الترشح لرئاسة جامعة الكرة. وعلمت «فبراير.كوم»، من مصادر جيدة الإطلاع، أن من بين الفعاليات الرياضية التي عبرت رغبتها رسميا في تولي مسؤولية رئاسة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، نجد كل من فوزي لقجع رئيس فريق نهضة بركان، ومحمد الكرتيلي رئيس عصبة الغرب، وحكيم دومو رئيس المكتب المديري لفريق النادي القنيطري، وبوشعيب بندريوش رئيس المكتب المديري لفريق إتحاد يعقوب المنصور، ومحمد عدال رئيس نادي شباب امريرت وعصبة مكناس تافيلالت، إضافة إلى سعد أقصبي رئيس الأكاديمية التي تحمل اسمه. وإلى حدود صباح  اول أمس لم تعلن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم عن موعد الجمع العام، علما أن المرشحين لرئاسة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مازالوا ينتظرون الكيفية والطريقة القانونية التي سيتم الإعتماد عليها في الجمع العام المقبل، بعدما أقبر المكتب الجامعي الحالي كلا من المجموعة الوطنية للنخبة والمجموعة الوطنية للهواة، المكونين الرئيسين لعقد الجمع وفق المرسوم الوزاري لسنة 1995 الموقع من طرف وزير الشباب والرياضة السابق محمد موساوي. وفي السياق ذاته، أكد منصف اليازغي، الباحث في الميدان الرياضة، أن وزارة الشباب والرياضة مطالبة اليوم قبل الغد بالحسم في هذا الجدال القانوني حتى يتسنى للمرشحين لرئاسة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم القيام بحملاتهم الانتخابية لإقناع الأندية بالمشاريع التي يحملونها. وأوضح اليازغي، في اتصال هاتفي مع «فبراير.كوم» صباح أمس (الاثنين)، أنه أمام هذا الإشكال القانوني على الوزارة الوصية بصفتها المسؤولة الأولى على تدبير هذا القطاع أن تحل هذا العائق إما بالاعتماد على القانون السابق الذي يخول لرؤساء الفرق الترشح لجامعة الكرة، أو بالقانون الجديد للتربية البدنية الذي يعطي لرؤساء المكاتب المديرية بدورهم الحق الترشح. يشار إلى المكتب الجامعي الحالي، ومنذ تم تكوينه شهر أبريل من عام 2009، لم يعقد أي جمع عام، رغم أن القوانين الجاري بها العمل تفرض عليه عقده نهاية كل موسم الكروي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة