شباب 20 فبراير ينتقدون أداء الهيئات الداعمة ويطالبونها بتقديم دعم فعلي لا شفوي

شباب 20 فبراير ينتقدون أداء الهيئات الداعمة ويطالبونها بتقديم دعم فعلي لا شفوي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 24 سبتمبر 2014 م على الساعة 3:53

انتقد أغلب المتدخلين في اللقاء الوطني، التشاوري، لحركة 20 فبراير، الذي مازال منعقدا إلى وقت متأخر من ليلة السبت الأحد 7و8 يوليوز الجاري، بمقر حزب الاشتراكي الموحد بالدار البيضاء أداء الهيئات الداعمة للحركة، وطريقة تعاملها مع الحركة، معتبرين أن أغلب هذه الهيئات من أحزاب ومنظمات حقوقية تكتفي بإصدار بيانات وتقديم دعم شفوي، دون أن يمتد هذا الدعم إلى فعل على أرض  الواقع. وركز أغلب المتدخلين من مختلف تنسيقيات حركة 20 فبراير، أثناء هذا اليوم الأول من اللقاء الذي خصص لتقييم أداء الحركة، منذ نشأتها إلى حدود هذه المرحلة التي عرفت فيها تراجعا كبيرا في عدد المحتجين في الشارع، على مجموعة من النقاط الجوهرية في مسار الحركة، مؤكدين على ضرورة أن تبقى الحركة بدون هيكلة وأن تبقى مفتوحة على كل الحركات والملفات الاجتماعية والسياسية، بحيث أكد أغلبهم على ضرورة توسيع الهيئات السياسية الداعمة للحركة. ويذكر أن هذا اللقاء الوطني هو الأول من نوعه منذ خروج شباب 20 فبراير للاحتجاج في السنة الماضية، وستركز الحركة في اليوم الثاني من هذا اللقاء، الأحد، على أفق الحركة الدور الذي يمكن أن تلعبه كقوة احتجاجبة في الشارع في ظل المتغيرات التي عرفها الحقل السياسي المغربي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة